التدخل الروسي بسوريا أحبط مباحثات دولية سابقة
اغلاق

التدخل الروسي بسوريا أحبط مباحثات دولية سابقة

26/01/2016
كشفت محاضر اجتماعات المعارضة السورية مع المبعوث الأممي مناقشة تشكيل جسم الحكم الانتقالي في البلاد وجسم عسكري يتألف من قوات تتبع للمعارضة والنظام وتتضمن المرحلة النهائية بداية لعمل جسم الحكم الانتقالي وينظر خلالها في رحيل بشار الأسد أن بقائه بشكل بروتوكولي وتؤكد المحاضر أن كل جماعة عسكرية ترفض الحل السياسي في سوريا تعتبر من الجماعات الإرهابية وسيطلب من مجلس الأمن ضربها وتقول المصادر إن هذه التسوية جوبهت باعتراض سعودي وفرنسي وهو ما أدى إلى سحب هذه الشروط وتقديم ورقة جديدة تشمل الورقة أربع لجان هي مجموعة الأمن والعسكر والمجموعة القانونية والدستورية ومجموعة إعمار سوريا بالإضافة إلى مجموعة السلم الأهلي وأثناء المفاوضات إختصرت المجموعات الأربعة إلى مجموعتين هما مجموعة الأمن والعسكر والمجموعة القانونية والدستورية وتشير مصادر المعارضة إلى أن العمل في المجموعتين قد توقف بعد التدخل الروسي في سوريا نهاية سبتمبر أيلول من العام الماضي