عودة الهدوء إلى محافظة القصرين في تونس
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الإليزيه:فرنسا تواصل اتصالاتها لإبعاد لبنان عن أي صراعات إقليمية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

عودة الهدوء إلى محافظة القصرين في تونس

22/01/2016
تصدرت مثل هذه المشاهد من مدينة القصرين واجهة الأحداث في الأيام الأخيرة قد يقول قائل إن القصرين بأكملها تحترق بينما واقع مخالف لذلك ذلك أن الأوضاع بالمدينة هادئة في معظم فترات النهار واحتجاجات الأيام الماضية لم تندلع إلا مساءا وظلت محصورة في بعض الأحياء فقط لا ينفي ذلك المطالب المشروعة للمواطنين والعاطلين عن العمل مثل هؤلاء المعتصمين في مقر المحافظة منذ أيام فالقصرين تعاني نقصا في المرافق الأساسية والمشاريع التنموية وهو ما جعل نسب الفقر مرتفعة لكن أغلب المعتصمين هنا يرون أن أحداث العنف لا تخدم مطالبهم ولا سعيهم نحو التوظيف وجهة النظر هذه تعبر عما يخالج كثيرين هنا فأغلب الناس متفقون على وجهة للاحتجاج على أوضاعهم لكنهم في المقابل يشددون على الطابع السلمي لهذا الحراك وهو ما دفع بعض ناشطي المجتمع المدني إلى التحرك عبر تنظيم حملات لتوزيع ملسقات في عدد من مقاهي المدينة تدعو إلى الحفاظ على المنشآت والأملاك الخاصة والعامة والابتعاد عن العنف والتخريب بين مطالب الشباب المشروعة والمخاوف من أن تضيع تلك المطالب في غمرة للاحتجاجات العنيفة لا تملك القصرين إلا أن تنتظر قطار التنمية الذي غاب عنها منذ عقود حافظ مريبح الجزيرة القصرين تونس