المعارضة السورية تشكّل وفدها إلى مفاوضات جنيف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة السورية تشكّل وفدها إلى مفاوضات جنيف

20/01/2016
رغم احتمال التأجيل تمضي المساعي الدبلوماسية وكأن المحادثات السورية بين النظام والمعارضة ستلتئم في موعدها المحدد يوم الخامس والعشرين من يناير الحالي اللقاء بين وزيري خارجية الولايات المتحدة وروسيا في زيورخ السويسرية لم يحسم الجدل ورمى بالأمر في ملعب الأمم المتحدة نأول أن تبدأ العملية السياسية في أسرع وقت ممكن قبل نهاية شهر يناير الحالي حيث يتم تداول تواريخ عدة لكن للأمم المتحدة الكلمة الفصل في ذلك جانب كبير من التردد في تأكيد موعد تلك المباحثات يعزى إلى الخلاف حول من سيمثل المعارضة السورية وهو خلاف لا ينحصر بالأروقة الدبلوماسية بل يتجلى يوميا في الميدان من خلال استهداف الغارات الروسية جماعات تصنيفها موسكو إرهابية ويعتبرها الغرب معتدلة بدليل أنها تقاتل النظام السوري وتنظيم الدولة الإسلامية في آن من بينها تنظيم جيش الإسلام الذي سيكون مسؤوله السياسي محمد علوش كبير المفاوضيين ضمن وفد المعارضة إلى محادثات جنيف بعد إعلان الهيئة التفاوضية تشكيل تفريقها معتبرة أن روسيا طرفا معرقلا للمفاوضات هذه الهيئة العليا مخاوف تتقاسمها المعارضة السورية معى والعدة طراف استهداف الغارات الروسية لمواقع تابعة للفصائل توصف بالمعتدلة لأحرار الشام وجيش الإسلام نسفا لمسعى التسوية السلمية لأنه يمنح النظام تقدما يوهمه بإمكانية الانتصار دونما الحاجة إلى التفاوض إحصاءات موثقة أكدت أن نحو 90 في المئة من غارات الروسية في سوريا استهدفت المدنيين فصائل المعارضة المعتدلة لا تنظيم الدولة كما تدعي موسكو