عقبات تواجه اتفاقية السلام في مالي
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

عقبات تواجه اتفاقية السلام في مالي

18/01/2016
نحو عشرة آلاف من ذوي القبعات الزرقاء التابعين لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة مالي يتخذون لهم مواقع في مدن المنطقة الشمالية التي تعادل مساحتها نحو ثلثي المساحة الكلية للبلاد كلف مجلس الأمن الدولي هذه القوات حماية السكان المدنيين وتوفير الأمن لهم ومساعدة الدولة المالية في رفع كفاءة أجهزتها الأمنية والخدمية مواقف السكان من هذه القوات متباينة لكن كثير من السكان يرون أن وجود هذه القوات مكنه من العودة إلى ديارهم في مدينة كاو التي نزحوا منها قبل ثلاث سنوات منذ ألفين واثني عشر بدأنا نرى تحسنا ملحوظا في الأمن بالمدينة كما أن بعض الخدمات أصبحت متوفرة أعتقد أن وجودهم هنا مفيد لنا وبالرغم من تشديد الإجراءات الأمنية وسعي القوات الدولية لشرح مهمتها وأهدافها للسكان تعد هذه القوات الآن القوة الأكثر تعرضا لهجمات في تاريخ قوات حفظ السلام بالأمم المتحدة عشرات القتلى سقطوا من هذه القوات الدولية جراء الهجمات التي يشنها عليهم المسلحون المناوئون للحكومة المالية ولتواجد القوات الدولية في مالي الوضع حاليا جيد بسبب وجود مسلحين من مجلس الحركات الأزوادية والمسلحين الموالين للحكومة كلهم يعملون في هذه المنطقة موقع قواتنا هو المعسكر الرئيسي للأمم المتحدة وخطتنا هي التحرك من المعسكر غاو إلى مخيم جي بوكس معظم الهجمات على القوات الدولية تنفذ بألغام في طريق دورياتها لكنه شنت أيضا هجمات بصواريخ على معسكراتها وقد أعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي والتنظيمات المرتبطة به مسؤوليته عن معظم الهجمات على القوات الدولية فضل عبد الرزاق الجزيرة غاو