تجربة دواء لمكافحة الألم تودي بحياة متطوع بفرنسا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تجربة دواء لمكافحة الألم تودي بحياة متطوع بفرنسا

18/01/2016
108 متطوعين تلقى تسعون منهم جرعات تجريبية متفاوتة من دواء جديد لمكافحة الألم وتقلبات المزاج بينما اوهم ثمانية عشر بأنهم تناول ذلك العقار ولكنهم في الواقع استهلكوا مادة لا تنفع ولا تضر فتلك من تقنيات تجربة الأدوية كما توفي شخص واحد على الأقل وأصيب ثلاثة بإعاقات ربما تصبح دائمة ويعاني خامسة مشكلة عصبية وضع سادسهم تحت المراقبة وصف الحادث بأنه الأسوأ على الإطلاق في تاريخ فرنسا الطبي فتح ثلاثة تحقيقات منفصلة في القضية لتحديد الخطئ هل هو في الإجراءات أم في الجرعات ولكن لا وجهة لوقف التجارب الطبية فرنسا تقول وزيرة الصحة الفرنسية التي وجهت هذا اللوم إلى الجهات التي جربت الدواء كان على مسؤول المختبر أن يتصل بسرعة أكبر بالسلطات الصحية عند وقوع حادث من هذا النوع بايوت صايل من البرتغال جربت أدوية على أشخاص حقيقيين منذ ألف وتسعمائة وتسعة وثمانين فهل يجب تجنب التجارب على البشر خوفا من حوادث أو وفيات إن إجازة أي دواء يجب أن تمر بمراحل منها صرفه لأشخاص أصحاء او مرضى تطوعا منهم وبعد شرح مختلف جوانب التجربة والتوقيع على وثائق بهذا الصدد ومهما كانت خسائر المختبر المادية والمعنوية جراء هذا الحادث المؤسف فإن خسائر العائلات أكبر غير أن الطب المعاصر سيستفيد مما حدث للتقليل أكثر فأكثر من هذه الحوادث التي توصف بأنها نادرة جدا مقارنة بعشرات الآلاف من الأدوية التي جربت على متطوعين عبر الإعلام خلال عشرات السنين