استطلاع لمركز الجزيرة: صورة سلبية لإيران لدى النخب العربية
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: نسبة المشاركة في الاستفتاء على انفصال كردستان العراق تقترب من 80%

استطلاع لمركز الجزيرة: صورة سلبية لإيران لدى النخب العربية

18/01/2016
إيران والعرب في استطلاع يعد الأول من نوعه عربيا أجراه مركز الجزيرة للدراسات على أسس بحثية علمية دقيقة للوقوف على اتجاهات النخبة العربية تجاه العلاقات العربية الإيرانية شمل هذا الاستطلاع ثمانمائة وستين شخصا أجريت معه مقابلة هاتفية وذلك ضمن عينة ممثلة للنخبة العربية في إحدى وعشرين دولة عربية وبمستوى دقة يصل إلى ثمانية وتسعين في المائة أظهرت النتائج أن النخبة في الوطن العربي تنظر بسلبية إلى المستوى الذي وصلت إليه العلاقات العربية الإيرانية بالنسبة تقترب من تسعين في المائة بينما اعتبر تسعة في المائة هذه علاقات جيدة وحينما سئل المستجيبون عن معوقات تطور العلاقات وضع الصراع على الدور السياسي والنفود على رأسها تلاها التدخل الإيراني في شؤون الدول العربية ثم المشكلة الطائفية التدخل الخارجي الغربي بالنسبة لتوتر العلاقات حملة 92 في المائة ذلك للسلوك السياسي الإيراني بينما حمله أربعة وستون في المائة للسلوك السياسي العربي محور آخر كانت نتائجه لافتة إذ رأى اثنان وثمانون في المائة أن السياسة التي انتهجتها إيران تجاه ثورات الربيع العربي تركت تأثيرا سلبيا على صورتها لدى النخبة العربية حيث أصبحت أسوأ مما كانت عليه قبل ذلك توزعت أسباب هذه النظرة السلبية بين دعم إيران الاستبداد بتدخلها السياسي والعسكري ثم ترجيح مصالحها ورفضها الربيع العربي باعتباره تهديدا إضافة إلى تأجيجها الصراع الطائفي وهناك أسباب أخرى وقال نحو ثلثي المستجيبين إن ما يجري في سوريا اليوم هو ثورة لشعب على النظام وأيدت غالبية كبيرة مقولة إن سقوط نظام الأسد يهدد المصالح الإيرانية في المنطقة في نفس السياق عارض خمسة وثمانون في المائة ألتدخل الإيرانية في سوريا بذريعة حماية الأمن القومي والمصالح الإيرانية وسجلت نسبة مماثلة من الرفض للتدخل الإيراني في كل ميناء اليمني والعراق بنسب بلغت سبعة وثمانين في المائة وستة وثمانين في المائة على التوالي وبينت النتائج أن ما يزيد عن نصف المستطلعة آراؤهم يؤيدون إنشاء قوة عسكرية عربية مشتركة لردع إيران عن التدخل في المنطقة وعارض ذلك أكثر من ثلثهم الملفت أيضا أن تسعين في المائة ممن شاركوا في الاستطلاع يرون أن تقاعس الأنظمة العربية عن دعم القضية الفلسطينية عزز من النفوذ الإيراني كما أظهرت النتائج أن نحو ثلاثة وتسعين في المائة منهم يعتقدون أن الخلافات العربية الإيرانية تؤثر لصالح إسرائيل وأبرز الاستطلاع مخاوف النخبة العربية ممثلة أساسا في زيادة الهيمنة الإيرانية على المنطقة إضافة إلى تفردها شرطيا فيها وتبادل المصالح مع الأمريكان على حساب المصالح العربية بينت النتائج أن أكثر من نصف المستجيبين قلقون من دخول المنطقة في حرب بين العرب وإيران مقابل أقل من نصفهم لا يرون أن ذلك مصدر قلق وبالنسبة للمستقبل توقع نحو نصف المستطلعة آراؤهم أن العلاقات الأمنية والسياسية في السنوات الخمس القادمة ستكون أسوأ مما هي عليه الآن بينما عبر أكثر من ربعهم عن تفاؤلهم بأن تصبح أفضل