أحزاب تايوانية تؤيد الاستقلال عن الصين وأخرى ترفض
اغلاق

أحزاب تايوانية تؤيد الاستقلال عن الصين وأخرى ترفض

16/01/2016
كان والده آنذاك ميسور الحال أو بورجوازيا بلغة ذلك العصر وخوفا من ملاحقة الشيوعيين له بعد بسط سيطرتهم على الصين فر إلى تايوان مع الفارين وتزوج إحدى نساء الجزيرة مرت أيام وسنيين وها هو الابن لكوفن يعود لي يستثمر أمواله في سلسلة مطعم في البر الصيني نجحت مشاريعه بعد أن لقيت ترحيبا من إخوة فصلتهم حرب أهلية قبل أكثر من ستة عقود أتيت إلى الصين قبل ثلاثة عشر عاما تلقيت الكثير من المساعدة هنا في الحقيقة لا توجد خلافات بين المواطنين في جانبي المضيق جميعنا يتمنى أن يستمر تحسن في العلاقات يتابع جواي من مدينة شنغهاي في البر الصيني حيث يملك ويدير شركة اتصالات تايوانية حدة التنافس في انتخابات الرئاسة التايوانية ورغم الانقسام السياسي في الجزيرة بين أحزاب تؤيد التقارب مع الصين مثل حزب الكومندان الحاكم حاليا وبين الحزب الديمقراطي التقدمي المنادي بعلاقات جدية مع الصين فإن الهجوم وهي يعي تماما الارتباط الوثيق بين جانبي المضيق حتى مرشحة الحزب الديمقراطي التقدمي التي قد تكون الأوفر حظا تعي تماما حاجة تايوان إلى إقامة علاقات طيبة مع بيجين فالجزيرة تعاني تراجعا اقتصاديا شديدا من هنا من مدينة شنغهاي فر جيش حزب الكومنتانغ إلى تايوان وهرب احتياطات الدولة من الذهب بعد خسارته أمام الشيوعيين وهي الآن معقل لأكبر عدد من أصحاب المصالح التايوانيين في البر الصيني بعيدا عن السياسة وتعقيدات الأيديولوجيا وعلى الرغم من أن جزيرة تايوان لم تكن يوما تحت سيطرة السلطة في بيجين فإن حقائق التاريخ والجغرافيا مازالت قائمة ناصر عبد الحق الجزيرة