أهم المنشآت التي استعادتها السلطات اليمنية بعدن
اغلاق

أهم المنشآت التي استعادتها السلطات اليمنية بعدن

13/01/2016
بدأت الاشتباكات في محيط ميناء المعلا مصادر محلية قالت إن الاشتباكات اندلعت بعد رفض بعض فصائل المقاومة تسليم الميناء بحجة عدم تلبية طلبهم بدمجهم في قوات الجيش والأمن الأحداث الأخيرة في الميناء أثارت مخاوف كثيرة لدى سكان المدينة خاصة وأنها المنفذ البحري الوحيد الذي يستقبل كل الواردات إن لم يكن معظمها بما فيها المواد الغذائية والطبية التي تسد احتياجات كل المناطق سواء التي انتهت فيه العمليات الحربية أو التي تعيش حالة حرب الدولة عليها واجب أن تعمل على استيعاب هؤلاء الناس وتدريبهم وسقلهم لبناء جيش وطني قوي بينما شهد ميناء عدن هدوءا مشوبا بالترقب إثر المناوشات التي شهدها في الفترة الماضية يبدو الموقف مختلفا بالنسبة إلى مطار عدن الدولي الذي بسطت الحكومة سيطرتها عليه بالكامل تسلمت دفعات من خريجي الجيش والأمن مهام الحماية بشكل كامل في مطار عدن عوضا عن أفراد المقاومة الشعبية الذين صرحوا أن مطالبهم لا يمكن أن تعيق مسيرة تنفيذ الإجراءات الأمنية التي اتخذتها الحكومة لاستعادة مؤسساتها الشباب خرجوا من شأن إقامة الدولة من شان وطنهم الدولة برضو مسؤوليتها مستقبلا توظيف الشباب ولا تنسى ان هذا هولاء المقاومة لهم فضل يعني في تحرير بلادهم من الحوثي يبدو أن الضغط باتجاه بناء الدولة ومؤسساتها في عدن دفع بأصحاب المشاريع الضيقة إلى اختلاق الصعوبات وإثارة فوضى من شأنها عرقلة كل التوجهات الرامية إلى تثبيت الأمن والاستقرار في العاصمة المؤقتة عدن