مقتل مراسل ومصور قناة الشرقية العراقية
اغلاق
خبر عاجل :يلدرم: أردوغان وقائد الجيش التركي يتوجهان إلى طهران قريبا

مقتل مراسل ومصور قناة الشرقية العراقية

12/01/2016
كانا في طريق العودة إلى مقر عملهما ثم قتلتهم المليشيات بفظاظة متعمدة مراسل ومصور في قناة الشرقية العراقية وثق بالصور أحداث بلدة المقدادية شمال شرقي محافظة ديالى وما فعلته المليشيات مساجد البلدة من تفجير وحرق لكن المليشيات منعت نقل الحقيقة ولم تكتفي مصادرت الكاميرا لكنها أقدمت على إعدام الصحفيين رميا بالرصاص إذن هي رسالة تهديد واضحة إلى الصحفيين الآخرين وفرض تعتيم إعلامي على ما يجري في عموم محافظة ديالى وهو أمر طالما نبه إليه الساسة العراقيون مفاده أن ديالى تتعرض لتهجير طائفي ممنهج وسط تعتيم إعلامي وسياسي فحتى حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي تطرق في حديثه من البصرة لاحقا إلى التفجيرات التي وقعت في بغداد وديالى والتي أعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عنها لكن العبادي تناسى ما اقترفته المليشيات التي يفترض أنها تعمل تحت إمرته تشير الأخبار الواردة من المقدادية على قلتها بسبب قطع الاتصالات وشبكة الإنترنت إلى أن سبعة مساجد أحرقت وكذلك عدة متاجر وأن المليشيات نفذت إعدامات سريعة راح ضحيتها عدد من أهل السنة ورغم توجه وحدات من الجيش العراقي إلى المقدادية كما أفادت بعض الأنباء لم يتغير الوضع وقالت مصادر محلية إنه لا سلطة تعلو على سلطة الميليشيات وأن الشرطة تقف عاجزة إن لم تكن متواطئة