اليابان تحتفل بشبابها في "عيد الرشد"
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

اليابان تحتفل بشبابها في "عيد الرشد"

12/01/2016
بهذه الخطوات يبدأ الشبان اليابانيون الذين يبلغون العشرين عاما درب المسؤولية وينتقلون من مرحلة الطفولة إلى مرحلة النضج وفي هذه المناسبة تقام احتفالات رسمية في أرجاء اليابان ويحضرها مسؤولو الإدارات المحلية ليهنئوا الشبان في عيدهم نعول على طاقة هؤلاء الشبان لبناء مجتمعنا وجئنا لنشاركتهم فرحتهم لكننا نشعر بالقلق لأن عدد الشبان يتراجع عاما بعد آخر معدل المواليد في اليابان لا يتجاوزوا واحدا وثلاثة من العشرة لكل إمرأة ما يعني أن عدد السكان سيخفض بثلاثين مليونا بحلول عام 2050 في وقت يسجل فيه المجتمع الياباني أعلى معدلات للشيخوخة في العالم عدد الراشدين في اليابان في هذا العام بلغ نحو مليون ومائة الف فقط وهو أقل رقم منذ خمسين عاما واقل بخمسين ألفا عن العام السابق هذا الوضع يهدد توازن بنية المجتمع ويضاعف الأعباء التي يجب على الشبان تحملها في المستقبل ادرك أن المستقبل لن يكون سهلا كما كان سابقا لكنني أعتقد أننا سننجح بفضل روح التعاون التي تميزنا أصبحت مسؤولة عن قراراتي وعلي ان أبد بالمساهمة في بناء المجتمع لكنني قلقة من المستقبل والأعباء المتزايدة التي يجب على جيلنا أن يتحملها تلك الأعباء لا تقتصر على تأمين القوات البشرية التي تلزم لضمان استمرار العمل في المصانع فعلى الشبان أن يتحمل أيضا نفقات الضمان الاجتماعي والرعاية الصحية للمسنين التي تتضخم سنويا مع زيادة عدد المعمرين حتى أصبحت تشكل الآن ثلث الميزانية العامة وربما ستكون هذه الهدايا التي وزعت بالقرعة على الشبان الحاضرين أخرا شيئا مجاني يحصلون عليه في حياتهم فرحة اليابانيين بعيد الرشد في كل عام لا تنقصها سوى الارقام التي تشير إلى استمرار تراجع خطير في عدد السكان فادي سلامة الجزيرة طوكيو