تقرير ما وراء الخبر- سير العمليات العسكرية في اليمن
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

تقرير ما وراء الخبر- سير العمليات العسكرية في اليمن

09/09/2015
طبول الحسم تقرع فتتدفق الآليات العسكرية الثقيلة ومعها الجنود أما الهدف فصنعاء في نهاية المطاف نحو عشرة آلاف جندي إضافي وصلوا بالفعل وثمة آخرون من دول التحالف في سبيلهم إلى الوصول ما يهيء الأرض لعمل عسكري كبير يحسم التنازع الميداني مرة واحدة وإلى الأبد لكن دون ذلك ترتيبات وعمليات عسكرية لا تقل شأنا ميدانها كما قالت قوات التحالف مآرب وتعز لهم أهمية إستراتيجية قصوى وأولوية تتقدم إجرائيا ولوجستيا على معركة صنعاء وتلك كما تقول قوات التحالف ستكون تتويجا لعمليات كبرى بدأت من عدن ومرت بمحافظات الجنوب هناك دحر الحوثيون وقوات صالح والحقد هزائم مذلة بهم وتزامن هذا مع تدرج في اللجوء إلى القوات البرية حيث كان حصان الرهان على المقاومة الشعبية تتقدم بعد القصف الجوي وتسيطر على الأرض بدعم لوجستي كبير من قوات التحالف أما طبيعة العمليات العسكرية الأخيرة فأخذه للتغير دفعوا بقوات برية كبيرة بانتظار ساعة الحسم مع استمرار القصف الجوي وقد تكثف وتزايد على أهداف محددة في صنعاء وجوارها إستراتيجية يقول كثيرون إن هدفها الضرب على العصب الحساس للحوثيين وصالح وتكبيدهم خسائر أكبر مع إحداث بلبلة في صفوفهم وتكثيف الضغط العسكري والنفسي عليهم للتفكير بخطوة إلى الوراء أي سعي إلى تجنب معركة كبرى برية داخل صنعاء يمنون فيها بخسائر أثقل من أن يتحمل تبعاتها السياسية فلا يعودون قادريين على أي تفاوض سياسي تسعى قوات التحالف إليه لأن الهدف كما تقول يظل سياسيا أكثر منه عسكرية يجري هذا بينما بدأت أوساط الحوثي ببعث رسائل متضاربة عن استعدادهم للقبول بتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم ألفين ومائتين وستة عشر مع شروط تقول أوساط الرئيس اليمني والتحالف إنها تفرغ القرار الدولي من محتواه ورهانهم هنا كما يتردد كسب مزيد من الوقت وظهور في صورة من يتعاطى مع المساعي السياسية لمن يرفض خاصة مع شيوع الحديث عن ضغوط أمريكية تتزايد على ساسة المنطقة لحل سياسي وهو ما ردده أوباما على مسامع العاهل السعودي لكن ذلك وسواه تدرجه قوات التحالف في سياق الرماية التفاوضية وللتفاوض وجهان عسكري وسياسي كما تلمح أوساط التحالف ما يفسر تزايد الحشود العسكرية الخليجية واستعدادها لما هو أسوأ حسم صنعاء عسكريا وإن طال إليها السفر