الفساد يطال حكومة مصر
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

الفساد يطال حكومة مصر

08/09/2015
ككرة الثلج المتدحرجة بدأ خبر استقالة وزير الزراعة المصري صلاح هلال ومن ثم القبض عليه بعد دقائق في الطريق العام قرار حظر النشر لم يحل دون تكشف أسرار مثيرة فيما باتت تعرف بقضية الفساد الكبرى الوزير المستقيل أو المقال بالنظر إلى توجيهات رئاسية سابقت خروجه من الوزارة لا يبدو أنه الوحيد في مجلس الوزراء الحالي الذي تحاصره تهم بالفساد مصادر صحفية عديدة أدرجت في القائمة وزراء حاليين يشتبه في حصولهم على أراضي دون وجه حق هم وزراء الصحة والتموين والتعليم والتخطيط إلى جانب وزير العدل ووزير الأوقاف الذي ترددت أنباء عن منعه من ترأس بعثة الحج المصرية تمهيدا للإطاحة به هذا فضلا عن إعلاميين بارزين وساسة سابقين كعمرو موسى الأمين العام السابق للجامعة العربية أمر لافت أن تتفجر قضية بهذا الحجم في بلد ثار قبل سنوات ضد فساد نظام حكم لعقود يثور تساؤل لا يخلو من وجهه عما تبقى بالفعل من ثورة يناير وخاصة في ظل تأكيدات كثيرة من النظام الثالث من يوليو الجسد ثورة مضادة بامتياز حتى في جانب القضاء على الفساد فإلى جانب ما عرف محليا بمهرجان البراءة للجميع الذي شمل رموز الفساد عصر مبارك تتوتر الشواهد بأن الرموز ذلك العصر لم ينال البراءة فقط بل عادوا ويعودون مجددا إلى الواجهة يدلل مراقبون على هذا برئيس الوزراء إبراهيم محلب نفسه الذي يحاول الآن الخروج من تلك العاصفة التي تضرب أركان حكومته كان محلب قياديا بالحزب الوطني المنحل الذي بدأت شرارة القضية الراهنة بين أحد رموزه البارزين رجل الأعمال أيمن رفعت الجميل المتهم بالحصول على أرض قيمتها ثلاثة مليارات جنيه مقابل مليونين ونصف فقط من الجنيهات اعتبر مؤيدون واقعة القبض على وزير الزراعة فور تقديم استقالته مؤشرا على حرب ضروس ضد الفساد يخوضها نظام السيسي فيما ردد آخرون بأن للسيسي إبنتان أحدهما ضابط بالمخابرات والآخر قيادي بارزون بما تعرف بهيئة مكافحة الفساد وهو ما حمل مجلة فورين أفيرز الأمريكية في يونيو الماضي على اعتبارها هيئة عائلية مشيرة إلى إخفاء أربعة وتسعين مليار دولار على الأقل من أموال الدولة في حسابات غير مراقبة من البنك المركزي والبنوك التجارية الحكومية تحدى بند الأموال الخاصة بينما رأى معارضون الأمر لا يعدو محاولة غسل للنظام تشبه عمليات غسيل الأموال ومعركة بين فاسدين لا حربا ضد الفساد