ارتفاع معدلات الأمية في السودان
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ارتفاع معدلات الأمية في السودان

08/09/2015
أن تأتي متأخرا خير من ألا تأتي بهذه المقولة يؤمن هؤلاء الطلاب الذين فاتهم التعليم في سنين عمرهم الأولى لكنهم لم يفقدوا الرغبة في محو أميتهم فأموا هذا المركز الخاص لمحو الأمية وتعليم الكبار وبدأ رحلتهم في التعلم فنبراس الحزينة على ما فاتها في سنواتها التي لم تحظ فيها بتعليم لم تستطع وصف سعادتها بمعرفة القراءة والكتابة يوجد في السودان أكثر من تسعة وعشرين ألف مركز لمحو الأمية ملقى على عاتقها محوها عن أكثر من تسعة ملايين سوداني يمثلون ثلث السكان تقريبا إلى أن غالبية هذه المراكز تعاني من سوء البيئة التعليمية وضعف الإمكانات هناك برامج وخطط كثيرة ظلت الحكومة السودانية تطرحها لمحاربة الأمية في البلاد لكنها بحسب المسؤولين تتعثر بشح التمويل الذي يصفونه بالعقبة الكأداء أمام تنفيذ مشاريعهم ودعوا إلى زيادة الميزانية المخصصة لبرامج محو الأمية الأمية في السودان تحتاج إلى نهضة شاملة وإلى رؤية كاملة واستنهاض همم وعزائم المؤسسات والوزارات وقطاعات المجتمع المدني والمنظمات الأجنبية والوطنية التي تعمل معنا في هذا المجال ويرجع الخبراء أسباب ارتفاع نسبة الأمية في السودان إلى الحروب والنزاعات التي تسببت في نزوح وتشريد الآلاف ثم وحرمتهم من حقهم في التعلم والأوضاع الاقتصادية التي دفعت الكثيرين إلى العمل بدلا عن مقاعد الدراسة فضلا عن السلوكيات غير المتصالحة مع التعليم من بعض قاطني الريف أحمد الرهيد الجزيرة الخرطوم