ضجة حول نشر صور لجنود روس في سوريا
اغلاق

ضجة حول نشر صور لجنود روس في سوريا

06/09/2015
ضجة كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي في روسيا أثارها نشر صورا يعتقد أنها لجنود روس يقاتلون في سوريا إلى جانب قوات النظام فقد تباينت ردود فعل كثيرة بين مشككة بهذه الصور وأخرى منتقدة لسياسات موسكو الخارجية نشر صور الجنود الروس جاء بالتزامن مع معلومات صحفية أجنبية تقول إن قوات روسية وصلت إلى سوريا وأخرى في طريقها لتقديم الدعم لنظام بشار الأسد في مواجهة معارضيه أطراف كثيرة تقف وراء هذه الضجة الإعلامية وعلى رأسها إسرائيل والغرب وهي مرتبطة بمحاولة إيجاد تبرير لفشل هذه الدول في إسقاط بشار الأسد وذلك بسبب دعم موسكو العسكري الكبير له نفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إرسال قوات روسية إلى سوريا لكنه لم ينفي استمرار دعم موسكو لنظام الأسد بسلاح والخبراء العسكريين خبراء عسكريون روس في سوريا وقوات مشاة البحرية في قاعدة طرطوس وعلى الأغلب يوجد مرتزقة روس يقاتلون إلى جانب الأسد أعتقد أن تسريب الصور مقصود من قبل روسيا كوسيلة ضغط على الغرب دول الخليج لقبول خطة بوتين بتحالف دولي ضد تنظيم الدولة بمشاركة الأسد وتثير التحركات العسكرية الروسية الأخيرة شكوكا في صدق النفي الروسي حيث علمت وسائل إعلام أجنبية بطلب موسكو من دول جارة لسوريا السماح لطائرات شحن عسكرية روسية بعبور أجوائها توجهات إحدى أكبر الغواصات النووية في العالم ديمتري دونسكوي إلى شرق البحر الأبيض المتوسط لتلتحق بعدة فرقاطات وسفن حربية روسيا استعدادا لمناورات ضخما يجريها الأسطول الروسي قريبا في المنطقة كثير من المتابعين للشأن الروسي لا يستبعد ظهور قوات روسية في سوريا حاليا أو لاحقا فموسكو تريد توفير غطاء يحمي نظام بشار الأسد من أي استهداف من قبل التحالفات المرتقبة