استمرار المظاهرات بالسويداء بعد اغتيال الشيـخ وحيد البلعوس
اغلاق

استمرار المظاهرات بالسويداء بعد اغتيال الشيـخ وحيد البلعوس

06/09/2015
لا يزال الغموض يكتنف حقيقة المشهد في السويداء جنوبي سوريا وسط تكتم شديد يفرضه النظام على ما يحدث في المدينة حيث تستمر قواته لليوم الثالث على التوالي في إغلاق الطرق المؤدية إليها وقطع خدمات الإنترنت عن كامل المحافظة يأتي هذا في ظل أنباء عن توتر كبير يسود المدينة على خلفية التفجيرات التي هزتها منذ ثلاثة أيام وراح ضحيتها عشرات المدنيين بينهم الشيخ وحيد البلعوس المعروف بانتقاداته المتكررة للنظام تلا ذلك اشتباكات متفرقة دارت في المدينة بين أنصاره فلبلعوس وقوات النظام تبيعها إيمانهم أن المدينة خارجة عن سيطرة قوات النظام من جهة أخرى قالت وكالة سانا الرسمية للأنباء إن القوى الأمنية ألقت القبض على المسؤول عن التفجيرات والاشتباكات التي حدثت في السويداء وأضافت أن الأمر يتعلق بإرهابيين ينتمي إلى جبهة النصرة يدعى أبو ترابي اعترف أمام جمع من المسؤولين الحكوميين ورجال الدين أما جبهة النصرة فقد نفى أحد قادتها أن تكون لها أي صلة بما حدث في السويداء بما في ذلك التفجيرات والاشتباكات وأكد أن المدعو أبو ترابي لا ينتمي إلى صفوفها وأضاف أنها لو أقدمت على تنفيذ هذه العمليات فلا يوجد ما يمنعها من إعلان ذلك دفع هذا نشاطها محلية إلى اتهام النظام بمحاولة تحويل الأنظار عما يحدث في المحافظة من خلاله صناعة الإرهاب والجماعات الإسلامية