آلاف اللاجئين يتوجهون نحو الحدود النمساوية
اغلاق

آلاف اللاجئين يتوجهون نحو الحدود النمساوية

05/09/2015
بعد محنة استمرت أياما يمنح الاجئون الضوء الأخضر لمواصلة رحلتهم صوب محطتهم الأخيرة آلاف اللاجئين يواصلون تدفقهم من المجر حيث كانوا عالقين على الحدود النمساوية وقد خصصت السلطات المجرية عشرات الحافلات لنقل اللاجئين المحتجزين في محطة قطارات بودابست إلى بلدة نكلستورف النمساوية الحدودية وستتولى الحكومة النمساوية نقل اللاجئين على متن قطارات إلى العاصمة فينا أو إلى ألمانيا المجاورة ويأتي قرار بودابست المفاجئ السماح للاجئين بالتحرك صوب النمسا ثمرة مشاورات رفيعة المستوى بين المستشار النمساوي فيرنر فايمان ونظيرته الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان حيث وافقت برلين وفينا على استقبال اللاجئين العالقين وإيوائهم وتتوقع النمسا أن تتجاوز طلبات اللجوء إليها 70 ألفا بنهاية العام الجاري أما ألمانيا البلد الأغنى في الاتحاد الأوروبي تتوقع أضعاف هذا الرقم أي نحو 800 ألف طلب لجوء وتأبى دول غرب أوروبا أن تتحمل بلدان قليلة عقب استقبال أغلبية اللاجئين بينما لا تستقبل دول كثيرة إلا القليل وتتعمد العمل بمبدأ تصدير الأزمة في إشارة إلى رفض دول شرق أوروبا القاطع حصصا ملزمة من طالبي اللجوء مما يضع هذه الدول في مسار تصادمي مع أخرى في الاتحاد الأوروبي مثل ألمانيا إن أي اقتراح يؤدي إلى تحديد حصص الزامية ودائمة سيكون وغير مقبول أننا مصرون على وجود بند يتعلق بالتوعية في استقبال اللاجئين وكشفت سيول اللاجئين المتدفقة عبر الحدود الأوروبية التباين لافتا في منظومة القيم لدى الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي فالقيم التي أسقطت جدار برلين في الغرب لا تتواءم بأي حال مع أخرى في أقصى الشرق شيدت الجودر في وجه عشرات آلاف الفقراء واليائسين