علاج جيني يمهد الطريق لعلاج الصم
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

علاج جيني يمهد الطريق لعلاج الصم

04/09/2015
قد تصبح عمليات زراعة قوقعة الأذن للمصابين بالصمم أمرا من الماضي بفضل قفزة علمية جديدة في مجال علاج الصم هذا ما أعلنه باحثون في مستشفى بوسطن للأطفال في ولاية ماساشوستس الأميركية الباحثون قالوا إنهم تمكنوا من إعادة حاسة السمع لفئران صم من خلال هندسة فايروسات الناقلات لإصلاح الجينات المشوهة في الأذن الداخلية وإن الطريقة نجحت في إصلاح تشوهات خلقية في جينات كي أمس يوان وهي الجينات مهمته لحاسة السمع والمسؤولة عن ترميز البروتينات التي تحول السلطة إلى إشارات كهربائية ليتمكن بما له من معالجتها إستراتيجيتنا تعتمد على أخذ نقل فيروس لإزالة الجينات المشوهة بهدف منعها من إنتاج جينات مريضة واستبدالها الحمض النووي مناسب للتعويض عن النقص في البروتينات استخدم هوك وفريقه نوعين من الفئران الصم التي تحاك التشوهات في جيناتها التشوهات في الجينات السائدة والمتنحية عند البشر وكشف الفريق أن بالإمكان تنشيط وظائف في كل من هذه الجينات ولمس الفريق نجاح العلاج من خلال رصد نشاط الدماغ لا نستطيع أن نسال فأر إن كان يسمع أو لا ولكن بإمكانية تعرضه إلى صوت قوي فجأة والفار السليم يقفز حدث سماعه الصوت ولكننا بعد معالجة فئران صم جينيا لاحظنا أنها بدأت تقفز ويقول الباحثون إن هناك ما لا يقل عن 70 تشوه جيني مختلفة يسبب الصمم لواحد من كل ألف شخص في سن المراهقة وهم يرون أن طريقتهم تصلح مع الجميع وتضمن ألا يفقد طفل من القدرة على السمع بسبب تشوهات جينية