برلمان تركيا يمدد تفويض الجيش بسوريا والعراق
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

برلمان تركيا يمدد تفويض الجيش بسوريا والعراق

04/09/2015
وسط نقاشات تركزت أكثر على صلاحية الحكومة المؤقتة ووزرائها المستقلين أقر البرلمان التركي في جلسة طارئة وبأغلبية أصوات الأحزاب الثلاثة الكبرى تجديد صلاحية الحكومة بتفويض الجيش إرسال قوات إلى العراق وسوريا والسماح لقوات أجنبية بالحضور داخل تركيا عند الضرورة لمدة عام آخر الاضطرابات والاشتباكات السائدة في العراق وسوريا تؤدي إلى نمو التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمننا القومي هناك وبهذا التفويض نستعد لمواجهة التهديدات في مكانها وفي إطار القوانين يبدو أن التهديدات الكبيرة التي تحيط بأمن تركيا حاليا ويأتي بعضها من سوريا والعراق دفعت حزب الشعب الجمهوري لتأييد التفويض هذه المرة وهو الذي يعارضه العام الماضي لأسباب سياسية وزيرالتنمية وشؤون الاتحاد الأوروبي في الحكومة المؤقتة اللذان يمثلان حزب الشعوب الديمقراطي الكردي خلفا حكومتهما وتبعا موقف حزبهم المعارض للتفويض حيث أعلن أنه لا صلاحية للحكومة الحالية لفرض مثل هذا التفويض واعتبر أن هدف العمليات الخارجية الحقيقي هو مهاجمة المسلحين الأكراد الذين يحاربون تنظيم الدولة في سوريا والعراق وليس حماية أمن تركيا للأسف اجتماع البرلمان لإقرار التفويض بالحرب سيسجله التاريخ عارا عليه هذا التفويض باطل شكلا ومضمونا ومرفوض شعبيا وأخلاقيا ويذكر أن إقرار هذا التفويض يأتي عقب تزايد استهداف الأراضي التركية بهجمات انطلق منفذوها من العراق أو سوريا وأدت إلى مقتل وجرح عشرات من الجنود والمواطنين الأتراك في الآونة الأخيرة ويوفر التفويض غطاءا شرعيا لعمليات ردع لمن يهاجم تركيا أينما كان عمر خشرم الجزيرة أنقرة