دعوات لإعادة تشغيل ميناء الغاز في شبوة باليمن
اغلاق

دعوات لإعادة تشغيل ميناء الغاز في شبوة باليمن

30/09/2015
أكبر مشروع صناعي واستثماري في تاريخ اليمن متوقف عن العمل منذ نحو ستة أشهر في بلحاف بمحافظة شبوة جنوب شرق البلاد تتجمد ثروة بالمليارات إذ لا عمل في ميناء الغاز منذ سيطرة مليشيا الحوثي وقوات صالح على شبوا في نيسان أبريل الماضي وكذلك بعد استردادها من قبل الحكومة الشرعية افتقاد هذه الشعلة لا يعني أن الأمور تسير على ما يرام تتخطى إيراداته أربعة مليارات دولار سنويا نصفها كان يذهب للحكومة في صنعاء والآخر لباقي الشركاء الفرنسين والأميركيين وغيرهم ضمن الشركة اليمنية للغاز المسال فرا لواء ساحلي ولاحقه لواء جبلي وبقي هذا الكنز في عهدة المقاومين من أبناء شبوه لا تأتي البواخر إلى ميناء بلحاف بعد الهزات الأمنية التي تعرض لها وتجري الرياح بغير ما تشتهي سفن أبناء المنطقة العاطلين عن العمل سبعة آلاف شاب فقدوا عملهم في مشروع واحد ولا حركة على الشاطئ حتى طيور البحر فقدت الرغبة في التحليق جمدت الحرب إيرادات الثروة في بلحاف وتسببت بشلل اقتصادي في باقي المدن والقرى في شبوة التي تعد من المحافظات الغنية بمواردها ليست المواني وحسب فشورة العسل الدوعني في حضرموت التي يسيطر عليها أنصار الشريعة والجردان في شبوة منيت بخسائر كبيرة للعام الحالي بدأ موسم عسل السدر قبل أسبوعين بينما لا يجد مربو النحل الكثير ليفعله نحن ضعيف وشحيح تأثر العسل سلبا طبعا بسبب قلة المحركات والمشاكل اللي صارت من الحرب قبل الحوثي على الجنوب مشهد تجميد الحياة مفتوح على مصراعيه يحرس الأطفال هذا المستشفى وهو الأكبر في المحافظة بعد أن أتت عليه المواجهات مع مليشيا الحوثي وقوات صالح تبدو القدرة الاقتصادية دون الصفر في هذا المكان الذي تتناثر كنوزه هنا وهناك حسن الشوبكي الجزيرة