الكرملين: الأسد طلب مساعدات عسكرية عاجلة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الكرملين: الأسد طلب مساعدات عسكرية عاجلة

30/09/2015
من الآن فصاعدا لن يعود التدخل العسكري الروسي في سوريا مقتصرا على الدعم اللوجستي أو الفني الذي لطالما كانت موسكو تقر به تلميحا لا تصريحا فقد صوت المجلس الفدرالي على تفويض الرئيس فلاديمير بوتين استخدام القوة العسكرية في الخارج قبل دقائق فقط من كشف مسؤولون روس أن الخارج المعني هو سوريا لا سواها كبير الموظفين في الكرملين اختصر الأمر قائلا إن الرئيس السوري بشار الأسد طلب مساعدة عسكرية روسية عاجلة لماذا الآن سؤال تتطلب إجابته تتبع التعامل الروسي مع الأزمة السورية منذ البداية الطلب السوري سبقته موسكو بخطوات وإجراءات كانت طبيعيا أن تنتهي إلى هذا الحد إرسال خبراء وطائرات والانتشار في قواعد جوية داخل التراب السوري ثم تصعيد للحراك الدبلوماسي بعد استخدام متكرر لحق النقض الفيتو لمصلحة نظام الأسد التفويض الممنوح لبوتين يسمح باستخدام سلاح الطيران فقط وفقا لوكالة إنترفاكس ولمدة زمنية محددة بوضوح وتضيف الوكالة أن مركز بغداد لتبادل المعلومات الاستخبارية الذي أعلن عن إنشائه حديثا يساعد في تنسيق الضربات الجوية ضد تنظيم الدولة في سوريا تنسيق لم يكشف حجمه بعد رغم إعلان واشنطن أنها ليست جزءا من حلف بغداد الجديد الذي يضم روسيا وإيران وسوريا والعراق وكان الرئيس بوتين وفريقه الدبلوماسي أكثر نشاطا في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وما عقد على هامشها من لقاءات لاسيما مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما ولم يعد هناك شكون الآن في أن موسكو فرضت نفسها لاعبا رئيسا في أي حل في سوريا وفق رؤية معلنة أهم ما فيها أن ثمة فيتو ثابتا يرفض رحيل الأسد وهنا يكمن الاختلاف مع واشنطن وكثير من دول المنطقة ما يعني انتقال الأزمة إلى مرحلة جديدة يصعب الجزم بطبيعتها حتى الآن على الأقل