لقاءات جانبية على هامش أعمال الجمعية العامة
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: 15 قتيلا في هجوم على كلية عسكرية في العاصمة الأفغانية كابل

لقاءات جانبية على هامش أعمال الجمعية العامة

28/09/2015
ازدحام يدل على استثنائية الدورة الراهنة للجمعية العامة في ظل ما ستتناوله من قضايا تعصف بمنطقة الشرق الأوسط خصوصا مصير الأسد وما يعنيه من تحديد لمسارات الحل في سوريا قد يكون النقطة الأبرز في اللقاءات الجانبية فحل هذه الأزمة يعني في طياته إطلاق حل سياسي في سوريا والتوفيق بين الطروحات الغربية من جهة والروسية من جهة أخرى بشأن أفضل السبل لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية سوف نبحث عن موضوع السوري والولايات المتحدة وروسيا سوف نتكلم عن أهمية العودة إلى تفاوضات لإيجاد الحل السياسي للأزمة السورية في نفس في نهاية المطاف أمريكا وروسيا نريد نفس الشيء وذلك نهاء سفك الدم وإيجاد الحل السلمي للملف السوري هي السارية التي سيرفع عليها العلم الفلسطيني للمرة الأولى في تاريخ الأمم المتحدة خطوة تمكن الفلسطينيين بعد فرضها من خلال قرار من الجمعية العامة من تثبيت قضيتهم في جداول اللقاءات الجانبية الجهود الفلسطينية والعربية أنعشت المبادرة الفرنسية في مجلس الأمن فيما يخص القضية الفلسطينية وهذا ما سنراه ثماره خلال الساعات القليلة المقبلة باجتماع موسع للجنة الرباعية يضم مصر والسعودية والأردن وجامعة الدول العربية وربما موسع أكثر يضم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن هذا يضع ملف فلسطين على الطاولة مجددا ويضع المزيد من الضغوط على إسرائيل في المرحلة المقبلة وفي غضون ذلك يبقى الترقب لمنسوب الانفتاح بين محرك السياسة في الشرق الأوسط راهنا بنتائج اللقاءات الجانبية التي يرى المعنيون أن الأوضاع في اليمن وليبيا لن تكون بعيدة عن نطاقها تضع الدول الغربية موقفها المستجد من بشار الأسد في إطار ملاقاتها روسيا وإيران في منتصف طريق الحل المنشود خطوة يجمع الكل هنا على أن نتائج لقاء أوباما بوتين المقرر ستحسم نطاقها وحدودها وجدوها رائد فقيه الجزيرة نيويورك