فولكسفاغن تتسبب بانبعاثات غازية هائلة
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

فولكسفاغن تتسبب بانبعاثات غازية هائلة

27/09/2015
أنصار البيئة في أكبر اقتصاد في العالم أعلن حالة التأهب القصوى هذه الأيام بسبب ممارسة أشد ضغوط ممكنة على السلطات الأمريكية بتوقيع أقصى عقوبة على مجموعة فولكسفاغن كبرى شركات السيارات في العالم من حيث المبيعات ودورة تاج الصناعة الألمانية أو هكذا توصف فقد أقرت هذه الشركة التي تأسست منذ ما يقرب من 80 عاما بأن تلعبها في نتائج تبارات الانبعاثات الغازية من سياراتها التي تعمل بالديزل في الولايات المتحدة يشكل كارثة أخلاقية وسياسية هذه الفضيحة التي بدت وكأنها قد لطخ بالعار شعار صنع في ألمانيا قد تجبر فولكس فاجن على دفع غرامة قد تصل قيمتها إلى ثمانية عشرة مليارات دولار بل صار هناك من المحللين بينما يتحدث عن إمكانية تفاقم أزمة لتشكل تهديدا للاقتصاد الألماني بشكل يفوق وتأثير الأزمة المالية اليونانية خطورة فضيحة فولكسفاغن تتمثل في تأكيد متخصصين أن نتائج اختبارات الانبعاثات الغازية التي تلاعبت بها الشركة قد يعني خروجا 900 ألف طن من أكسيد النيتروجين كل عام من سيارات الشركة وحدها وتعادل هذه الكمية من المواد الملوثة تقريبا كل الانبعاثات الصادرة عن محطات الكهرباء وقطاع أي الصناعة والزراعة والسيارات في بريطانيا يأتي ذلك فيما تؤكد منظمة الصحة العالمية أن الهواء الملوث بعوادم السيارات يتسبب في وفاة نحو ثلاثة ملايين وسبعمائة ألف شخص سنويا أكثر من ذلك فإنه من المتوقع أن يتضاعف هذا الرقم بحلول عام 2050 إذا لم يتوقف هؤلاء الملوثون عن جرائمهم في حق الهواء والإنسان