المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين
اغلاق

المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين

27/09/2015
المسجد الاقصى أحد المساجد الثلاثة التي لا تشد الرحال إلا إليها كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم يقع جنوب شرقي مدينة القدس التي تعرف بالبلدة القديمة المسجد الأقصى هو كامل المنطقة المحاطة بالسور ويضم عدة معالم يصل عددها إلى نحو 200 أبرزها المسجد القبلي وقبة الصخرة والمصلى المرواني تبلغ مساحته نحو مائة وأربعة وأربعين ألف متر مربع وتشكل هذه المساحة سدس مساحة البلدة القديمة له أربعة عشر بابا ومنها باب الرحمة والمغاربة وسلسلة والحديد والمجلس والغوانمة وحتى وأربعة أبواب منها مغلقة بالنسبة لباب المغاربة فسلطات الاحتلال الإسرائيلي تستولي على مفاتيحه منذ عام سبعة وستين وتتحكم في فتحه وإغلاقه من معالم المسجد الأقصى الجامع القبلي ويقع جنوبي المسجد في جهة القبلة أول ما بناه عمر بن الخطاب عند الفتح الإسلامي وتبلغ مساحته نحو أربعة آلاف متر مربع وله أحد عشر بابا المصلى المرواني نسبة إلى الخليفة عبد الملك بن مروان ويقع في الجهة الجنوبية الشرقية من المسجد وكان يعرف قديما بتسوية الشرقية وتبلغ مساحته الإجمالية نحو 3800 متر مربع مسجد قبة الصخرة عبارة عن بناء مثمن الأضلاع له أربعة أبواب وبنى قبته الخليفة عبد الملك بن مروان عام ستة وستين هجرية وانتهى منها عام اثنين وسبعين وقبة الصخرة في داخلها دائرة تتوسطها الصخرة المشرفة التي يعتقد أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم صعد منها إلى السماء في رحلة الإسراء والمعراج مصلى البراق يقع في الناحية الجنوبية الغربية من المسجد الأقصى وسمي بذلك نسبة إلى المكان الذي يعتقد أن النبي محمدا صلى الله عليه وسلم ربط دابته البراق عنده في رحلة الإسراء والمعراج من المعالم مسجد المغاربة في الزاوية الجنوبية الغربية من المسجد الأقصى ومصلى الأقصى القديم ويقع تحت الجامع القبلي حائط البراق هو جزء من السور الغربي للمسجد الأقصى وهو جزء منه ويطلق عليه اليهود حائط المبكى زاعيمين بأنه الجزء المتبقي من الهيكل المزعوم