مبادرة جديدة للتوصل إلى حل سياسي بسوريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مبادرة جديدة للتوصل إلى حل سياسي بسوريا

26/09/2015
كيف ستكون ملامح الحل السياسي للأزمة السورية ومن هم اللاعبون الدوليون في هذه المعادلة سؤال قد تتضح الإجابة عنه الأسبوع المقبل خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة فوزير الخارجية الأميركي جون كيري يعتزم طرح مبادرة جديدة للحل السياسي في سوريا خلال اجتماعات يعقدها في نيويورك سيكون أولها مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف أنباء أكدها مسؤولون أمريكيون بينهم كبيرة المفاوضين بشأن ملف إيران النووي التي صرحت بأن واشنطن تدرك بالتأكيد وجود مصالح متوازية مع طهران بشأن سوريا مصالح تعترف طهران ضمنيا بوجودها فقد ألمح إليها الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي قال أن العلاقات بين واشنطن وطهران تغيرت كثيرا وأن وقف إراقة الدماء في سوريا سيفتح الباب أمام مرحلة جديدة لكن طهران لن تكون وحدها حاضرة في اجتماعات البحث عن حل سياسي من سوريا فالرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين سيجتمعان يوم الإثنين في نيويورك أيضا لمناقشة الوضع في سوريا بحسب مسؤولين في البيت الأبيض روسيا إذا الطرف الآخر سيكون حاضرا سياسيا بعدما صعد من حضوره عسكريا على الأراضي السورية في الآونة الأخيرة دول أوروبية لم تغيب عن المشهد أيضا بعدما أظهرت دعمها التوجه الأميركي وأبدت مرونة بشأن توقيت رحيل الرئيس السوري بشار الأسد فرحيله هذه المرة لم يكونا شرطا لبدء حوار سياسي كما كان الطرح سابق في محادثات جنيف وبانتظار أن تتضح خارطة الحل وأطرافها يبدو أن تنسيقا أميركيا روسيا إيرانيا بدأ يتبلور بشأن الأزمة السورية التي دخلت عامها الخامس