حملة بالأردن لتنظيف خليج العقبة من النفايات
اغلاق

حملة بالأردن لتنظيف خليج العقبة من النفايات

24/09/2015
ليس أبلغ من صورة تختزل ما يتعرض له البحر من مشكلة النفايات مستعصية يقدر حجمها بما يقارب سبعة ملايين طن كل عام غواصون محترفون ضمن حملة نظيف العالم سعوا لحماية حيد مرجاني وبيئة بحرية غاية في الروعة والجمال لم تأتي الحملة فإحصائيات بيئية عالمية أظهرت أن سبعين في المائة من نفايات البحر هي عبارة عن البلاستيك مستوطن في قاع البحر والشواطئ بينما يموت سنويا جراء الأضرار الناجمة عنها أكثر من مليون ونصف مليون طائر وكائن بحري يدهشك منظر أكياس النفايات التي جمعها مائة غواص محترف خلال نصف ساعة فقط وقدرت هذه الأكياس بألف كيلوغرام فقد استهدفت الحملة الدولية لفت نظر العالم إلى مشكلة بيئية مستديمة قلما وجد لها الخبراء حلولا حتى الآن الهدف الأساسي من الحملة مش إنه عملية التنظيف لأنه هاي يجوز بعد ساعة ساعتين ترجع تتوسخ نفس الشيء إحنا كثير بيهمنا إنه تصل درجة الوعي والثقافة لدى المواطن إنه يصل إلى مرحلة إنه ما نضطر نعمل حملات تنظيف تحت سطح البحر هذا النشاط له أبعاد كثيرة منها التوعية منها المحافظة على البيئة البحر ومنها يعني نجعل الجميع شركاء في هذا النشاط ويقول خبراء بيئيون إن مادة البلاستيك هي أخطر أنواع النفايات على البيئة البحرية ومن شأنها تهديد رصيف العقبة المرجاني المتعدد الأصناف والأسماك زاهية الألوان وهو الأكثر ندرة في منطقة البحر الأحمر ويأمل القائمون على الحملة في أن تشكل حجر الزاوية في محاربة النفايات الملوثة للبحر والمؤذية للبشر رائد عواد الجزيرة العقبة جنوب الأردن