وصول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لعدن
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

وصول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لعدن

22/09/2015
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي يعود إلى عدن بعد أسبوع واحد من عودة نائبه ورئيس الحكومة خالد بحاح وعدد من الوزراء في أول تصريحاته من عدن قال هادي إن العودة إلى العاصمة صنعاء ستكون قريبا بعد استعادة السيطرة على كافة المدن والمحافظات من أيدي ميليشيا الانقلابيين وأضاف أيضا أن مرحلة البناء وإعادة الإعمار والنهوض بالوطن قد بدأت على أرض الواقع تؤشر كلمات الرئيس على ما يبدو إلى الاستراتيجية التي يعتزم وحكومته انتهاجها في الفترة القادمة لكن عودة هادي بحد ذاتها تعد في رأي كثيرين عاملا مهما لرفع معنويات لجان المقاومة الشعبية التي تخوض معارك عنيفة هذه الأيام في محافظة مأرب شرق العاصمة صنعاء التي كان الرئيس اليمني نفسه أعلنها عاصمتها محتلة من قبل الحوثيين ورغم عدم خوض هادي في التفاصيل فإن كلمته المقتضبة أفصحت عن رؤية تقول إن اكتمال عودة أطراف الشرعية إلى اليمن سيدعم موقفه أمام المجتمع الدولي للمطالبة مجددا بالضغط على الحوثيين كي يلتزم بقرارات الأمم المتحدة ومخرجات الحوار الوطني لكن وفي الوقت الذي تبدو فيه معالم خارطة الطريق التي يسوقها الرئيس اليمني هادي داخليا وإقليميا ودوليا لإخراج اليمن من عنق الزجاجة واضحة المعالم فإن الأهم في ظل وفق رأي كثير من مراقبي الشأن اليمني هو ما سيتخده هادي من قرارات في الفترة القادمة لترجمة تعهداته على أرض الواقع لا سيما وأن المقاومة الشعبية تتعرض للضغوط على صعود عدة في معركتها لاستعادة السيطرة على مأرب التي تعد مفتاحا قد يقود إلى استعادة صنعاء وربما صعدا معقل الحوثيين