اتفاق لإنهاء الأزمة الليبية وسط تحذيرات
اغلاق

اتفاق لإنهاء الأزمة الليبية وسط تحذيرات

22/09/2015
لم يعد في جعبة الأمم المتحدة ما تقدمه إلى الليبيين بعد نحو عام من الحوار هكذا أوضح برناردينو ليون المبعوث الأممي إلى ليبيا حين أعلن نهاية المفاوضات بين أطراف الأزمة الليبية والتوصل إلى نص الاتفاق النهائي أنهينا عملنا ولدينا ناص وهو النص النهائي من ناحيتنا فإن هذه العملية انتهت والآن يعود الأمر الأطراف المعنية والمشاركة في الحوار لكي تقوم بالرد على هذا النص والتجاوب معه لكن ليس بإضافة ملاحظات أخرى والعودة للمفاوضات من جديد وقد حذر برنادين رفض الاتفاق لأن ذلك بحسب رأيه سيضع البلاد في وضع عصيب وأكد أيضا أن الاتفاق هو الخيار الأخير وهو يضم نقاطا كثيرة ستعجب الليبيين لكنه لن يكون مثاليا للجميع حاله كحال جميع الاتفاقات إذن ووفق السياق فإن الكرة الآن في ملعب الفرقاء الليبيين الذين توصلوا إلى هذه الوثيقة سيعود كل طرف إلى حاضنته أو مؤسسته ثم يرجع من جديد بعد عيد الأضحى لتنفيذ بنود الاتفاق ومنها مناقشة تشكيل حكومة الوحدة الوطنية هكذا يأمل المبعوث الأممي الذي دعا جميع الأطراف إلى تغليب مصلحة الوطن على أي اعتبار آخر