أوروبا تصادق على استقبال 120 ألف لاجئ
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أوروبا تصادق على استقبال 120 ألف لاجئ

22/09/2015
لن يقال هذه المرة إذن اجتماعات وزراء الاتحاد الأوروبي تتوالى حول أزمة اللاجئين والنتيجة واحدة فاجتماع هذه المرة لم تكن خاتمته كسابقه الذي انتهى بالفشل فقد صدق أعضاء الاتحاد بالأغلبية على خطة توزيع اللاجئين غير آبهين بمعارضة عدة دول شرقية لنظام الحصص الذي اقترحته المفوضية الأوروبية قرر مجلس وزراء الداخلية الأوروبيين اعتماد الأرقام التي حددتها المفوضية الأوروبية هناك بعض التعديلات الطفيفة نظرا إلى أن المجر وبعد التصويت أصبح مفروضا عليها أن تقبل حصة من اللاجئين والمجموع توزعوا بين كل أعضاء الاتحاد الأوروبي يعتمد آلية دائمة لحل مشكلة اللاجئين تتضمن خاصة منح مساعدات مالية هامة للدول التي توجد بها حاليا مخيمات للاجئين السوريين ويرغب في البقاء الكثير ولا تستطيع استقبال كل الذين يوجدون في مخيمات اللاجئين في تركيا والأردن ولبنان يجب القيام بشيء مع الدول المذكورة ويوجدون جهد تقوم به مفوضية اللاجئين ونحن ندعمها لكن قرار اليوم ليس نهاية المطاف ويجب استكماله بالعمل مع الدول مصدر اللاجئين الاتفاق يتضمن خاصة إعادة التوزيع 120 ألف لاجئ جغرافيا انطلاقا من اليونان وإيطاليا على جميع دول الاتحاد بما في ذلك المجر وفق توزيع إلزامي لكن إجبار الدول على استقبال اللاجئين وهي ترفض قد يحدث توترات خاصة في ضوء رفض بعض الدول إستقبال المسلمين منهم نجا الاتحاد الأوروبي إلى سلاح للتصويت لحسم الخلافات بين دوله قد يبعد شبح التوتر والتشنج عن القمة الأوروبية الطارئة لكنه ربما سيعمق أكثر الشرخ بين شرقي وغربي الاتحاد نور الدين الجزيرة بروكسل