هدنة 48 ساعة بين المعارضة السورية والنظام
اغلاق
خبر عاجل :البارزاني: لا نتوقع أن نزاع مسلحا مع بغداد وهناك تنسيق كامل بين البشمركة وجيش العراق

هدنة 48 ساعة بين المعارضة السورية والنظام

20/09/2015
للمرة الثالثة على التوالي ترفع الأصابع على الزناد هدنة أخرى تتوصل إليها قوات المعارضة السورية المسلحة من جهة وقوات النظام وحزب الله اللبناني من جهة أخرى فيما يتعلق بالعمليات العسكرية بمدينة الزبداني في ريف دمشق وبلدتي كفريا والفوعة المواليتين للنظام في ريف إدلب لمدة 48 ساعة ستوقف جميع العمليات العسكرية في المنطقتين المتباعدتين جغرافيا و المترابطتين إلى حد التعقيد عسكريا وسياسيا هدنة سيعقبها تجديد المفاوضات بين الطرفين قوات المعارضة المسلحة تسعى لإنقاذ مدينة الزبداني وما حولها من مشروع تهجير على أساس طائفي حسب قول قادة حركة أحرار الشام الموكلة بالتفاوض نيابة عن أهل المدينة في الجهة المقابلة يطلب الوفد الإيراني الذي يفاوض نيابة عن قوات النظام وحزب الله اللبناني اخراج المقاتلين والمدنيين من بلدتي كفرية والفوعة باتجاه دمشق أو الساحل السوري المفاوضات السابقة بين الطرفين فشلت أيضا بسبب تعنت قوات النظام تجاه إطلاق سراح آلاف المعتقلين من الأطفال والنساء من سجون قواته الأمنية القتال طاحن هو العنوان العريض للمعارك الجارية في الزبداني بريف دمشق وكفريا والفوعة في ريف إدلب النظام وحزب الله يسعيان لإملاء شروطهما من خلال تدمير مدينة الزبداني وتهجير سكانها والمعارضة ترد من خلال اقترابها أكثر من انتزاع آخر شوكة عسكرية للنظام والمليشيات الموالية لها في محافظة إب