تقارب رياضي بين واشنطن وهافانا
اغلاق

تقارب رياضي بين واشنطن وهافانا

19/09/2015
تسهم الرياضة بشكل عام في التقارب بين الشعوب وها هي عنصر أساسي في التقارب بين الشعبين الأمريكي والكوبي بعد التوصل للاتفاق سياسي من خلال رحلة بحرية بين البلدين الدافع بالنسبة لنا ليس القيام فقط بالنشاط الرياضي بل الهدف الأساسي التواصل مع الشعب الكوبي لقد امتدت القطيعة بين البلدين قرابة ستين عاما والآن الأمور تعود إلى طبيعة فيها بشكل سريع وكانت العلاقات اوعيدت بين البلدين وتم رفع العلم الأمريكي في السفارة الأمريكية في هافانا في أغسطس الماضي للمرة الأولى منذ 54 عاما بعد أن قضينا بعض الوقت معا الفكرة أصبحت واضحة بالنسبة لي نحن نقوم بزرع بذور جديدة في العلاقات بين البلدين وبشكل أوضح بين الشعبين وأنا على يقين أن هذه العلاقة ستتطور سريعا من خلال الرياضة بعد التقارب السياسي بين البلدين يحين وقت التقارب الرياضي الذي سيساهم بعودة العلاقات بين الشعبين