إصلاحات لترشيد المصروفات وتعزيز الإيرادات بالكويت
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

إصلاحات لترشيد المصروفات وتعزيز الإيرادات بالكويت

19/09/2015
يبدو أن التراجع المستمر في أسعار النفط العالمية حتى مشروعات خطوات إصلاحية بالكويت أما الهدف الاستراتيجي فهو الماليات العامة التي لا تزال تعتمد على إيرادات النفط بنسبة ثمانية وثمانين في المائة من إجمالي الإيرادات فعلى طاولة مجلس الوزراء بدائل مقترحة لتنويع مصادر الدخل من بينها ورقة تحمل عنوان رئيسين رفع الإيرادات وترشيد المصروفات لكن ثمة من يرى أن اعتماد هذه الورقة لن يصب في خانة تنويع مصادر الدخل إذا فخطوات الإصلاح المالي تتم باعتماد رؤية شاملة في رأي الخبراء وليس بتقليل عدد الوظائف فمعدل البطالة وصل إلى حدود سبعة في المائة كما أن نفرض ضرائب ورسوم يثير سخطا شعبيا في رواتب متدنية يعني كلش بالأرض في رواتب مرتفع في فروقات وايد تفرض ضرائب ويبدو أن عملية إيجاد مصادر بديلة للداخل تسير بموازاة رؤية حكومية للإصلاح قبل نهاية هذا العام رؤية تتمثل أبرز ملامحها في رفع الدعم الحكومي المقدرة بستة عشر مليار دولار سنويا عن السلع والخدمات يؤكد مراقبون ضرورة اتخاذ آليات سريعة لتنويع مصادر الدخل في الكويت ليس فقط بسبب التراجع المستمر في أسعار النفط وإنما للظهور بدائل للثقافة المستقبل القريب من الاعتماد الكلي على النفط وبالتالي تضع الدول المصدرة في مأزق