هدوء حذر في البلدة القديمة
اغلاق

هدوء حذر في البلدة القديمة

16/09/2015
بعد أربعة أيام من المواجهات العنيفة التي شهدها المسجد الأقصى المبارك يبدو أن هذا اليوم يشهد هدوءا نسبيا هنا في البلدة القديمة وفي محيط الحق القدسي الشريف حيث يتمكن طلاب المدارس والمصلين بلوغ المسجد الأقصى المبارك دون قيود تذكر من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي وإن كانت ما تزال حتى هذه الساعة تنشر حواجزها على الأبواب المؤدية إلى الحرم القدسي الشريف يتزامن ذلك مع اجتماع طارئ عقده رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع كبار وزرائه وكبار رؤساء الأجهزة الأمنية في محاولة لوضع حد لما يسمونه ظاهرة إلقاء الحجر التي تدرجها إسرائيل ضمن العمليات الإرهابية حيث تم الاتفاق على تشكيل عدة لجان للتعامل مع هذا الأمر على صعيدين الصعيد القضائي في محاولة ل إقرار مشروع قانون لواء ويحذر أدنى نقطة على ال وهذا إضافة إلى الجانب ال الأمني بتعزيز أه أل أه الحيز الأمني وأه أه تحويل القدس إلى ثماني مناطق أمنية هذا إضافة إلى إجراءات من شأنها أن تمنع بقاء المرابطين ليلا داخل الحرم القدسي الشريف إن الهدوء هو سيد الموقف حتى هذه الساعة في ال بلدا القديمة في القدس الجميع يتمكنون طلاب المدارس يتمكنون من بلوغ مدارسهم وكذلك من يريد الدخول إلى داخل الحرم القدسي الشريف لأداء الصلاة الجزيرة القدس المحتلة