عمليات نوعية للمقاومة بالحرب الأخيرة على غزة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

عمليات نوعية للمقاومة بالحرب الأخيرة على غزة

16/09/2015
ليس من راى كمن سمع قناعة تعززت لدينا بعد إعداد هذا الفيلم الذي حمل اسم المجموعة رقم 9 اسم اشتق من عدد أفراد إحدى مجموعات النخبة التابعة لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس المجموعة تميزت بتنفيذ واحدة من أخطر العمليات التي نفذت خلف خطوط الجيش الإسرائيلي خلال حرب عام ألفين وأربعة عشر وتكاد تكون العملية الوحيدة التي نجح منفذوها في العودة إلى قواعدهم وبحوزتهم الصورة الشهيرة التي أطلق عليها البعض صورة الحرب وبعد أكثر من عام على هذه الحرب نجحنا بشيء الأنفس في الوصول إلى منفذي هذه العملية رافقناهم إلى باطن الأرض وتعرفنا لأول مرة على التفاصيل الدقيقة لهذه العملية الجريئة كما حصلنا على صور حصرية توثق مراحل العملية المختلفة ولكن المفاجأة الكبرى كانت تلك الصور التي سمح بتصويرها للمرة الأولى عن حجم التطور الذي وصلت إليه تقنية الأنفاق في قطاع غزة وحجم التجهيزات المتوافرة بداخلها أمضينا في ضيافة المقاومين بعضا من الوقت وفي ضيافتهم اقتربنا أكثر منهم كمقاتلين وأشخاص عاديين وتعرفنا على بعض صفاتهم وبعض صولاتهم وجولاتهم وقوانينهم الأرضية وحكاياتهم مع الحرب الآن نغادر هذه الأنفاق ونحن على قناعة بأن أسرارا كثيرة ما زالت بحوزتهم فيبدو أن الحياة في باطن الأرض ستبقى حبلا بالأسرار والمفاجأة وبدا واضحا بالنسبة لنا أن من أهم العوامل التي أدت إلى نجاح مثل هذه العمليات هو قدرة المقاومة على مراقبة تحركات الجيش الإسرائيلي على امتداد الحدود مع القطاع بوسائل متطورة وائل الدحدوح الجزيرة غزة فلسطين