شرطة الاحتلال تقتحم باحات الحرم القدسي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

شرطة الاحتلال تقتحم باحات الحرم القدسي

14/09/2015
كان المسجد الاقصى على موعد جديد مع اقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي باحته عددا من المعتقلين والمصابين المعتكفين إصابات خطيرة في العين والرأس يبدو أنها كانت متعمدة لليوم الثاني على التوالي يغلق الاحتلال الإسرائيلي الحرم القدسي وينشر حواجزه على الأبواب ويعتدي بالضرب على كل من يحاول الدخول الطلاب من الوصول إلى مدارس بينما يؤمن في الداخل اقتحامات المستوطنين لباحاته يقسم الفلسطينيون بألا يقسم الأقصى مكانيا وزمانيا كما يبيت الإحتلال له ويصرون على الرباط والتصدي لن يقبل أي فلسطيني أو اي مقدس أن يتم تقسيمه زماني نعم الآن الاحتلال يمنع من ساعات الصباح الباكر حتى ظهور تقريبا الفلسطيني من دخول الأقصى ولكن على بوابات القدس والأقصى المرابطون على اعتبار أن هذا المسجد بسيادته على اعتبار أن هذا المسجد وكل ما فيه لأروقة ومايحويه هو إسلامي فلسطيني لا يمكن أبدا أن يكون محل مساومة ويبدو أن المسجد الأقصى سيشهد مزيدا من التصعيد على مدار الشهر الجاري الذي تحل فيه أعياد اليهود ويتخذ منها المتطرفون موعدا لاقتحامات جماعية لباحاته تحت حراسة الإحتلال لا يخشى الفلسطينيون من المواجهة لكنهم يجزمون أن الاحتلال إنما يجرهم إليها في مسعا لبسط هيمنته على المسجد الأقصى وتكريس لتقسيمه مكانيا وزمانيا بين المسلمين واليهود إلياس كرام الجزيرة القدس المحتلة