تجدد المعارك على طريق دمشق حلب الدولي
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

تجدد المعارك على طريق دمشق حلب الدولي

14/09/2015
قيادة الأركان الاحتياطية وفرع الأمن العسكري وأجزاء من أوتوستراد دمشق حمص الدولي إضافة إلى مواقع عسكرية أخرى سيطر عليها جيش الإسلام في معركة أطلق عليها اسم الله غالب خاضها مقاتلو ضد قوات النظام معركة قالت مصادر جيش الإسلام إنه قتل خلالها عشرات من جنود النظام واستولى على أسلحة وذخائر منهم فكثف النظام السوري قصف الغوطة الشرقية وتحديدا مدينة دومه سيطرة الجيش الإسلام على هذه المواقع الهامة أفقدت النظام السوري مدخل دمشق من جهتها الشمالية الشرقية وأضحى مقاتلو جيش الإسلام عند ملتقى الغوطة الشرقية بطرف سلسلة جبال القلمون الغربي وهو ما يعني أن السيطرة عليها إن حصلت قد تعزل دمشق عن حمص والساحل مع بقاء بعض الطرق الفرعية التي تعد غير آمنة نسبيا بالنظر إلى مرورها بمناطق تسيطر عليها المعارضة المسلحة أو تشرف عليها بشكل مباشر هذه المعارك التي بدأها الجيش الإسلام في محيط دمشق كشفت هشاشة الطوق الأمني والعسكري الذي يفرضه النظام حولها وقدرة المعارضة المسلحة على كسره وسهولة استدراج قوات النظام إلى معارك جانبية بالتزامن مع شن هجوم آخر على مواقع مختلفة ذات أهمية أكبر والسيطرة عليها بينما يرى مراقبون أن هذه المعارك قد تكون بداية لمرحلة جديدة من رفع الحصار عن الغوطة الشرقية ونقل المعارك إلى دمشق المعقل الأكبر لقوات النظام