كارثة إنسانية تهدد سكان محافظة تعز اليمنية
اغلاق

كارثة إنسانية تهدد سكان محافظة تعز اليمنية

10/09/2015
تدهور سريع للوضع الإنساني في محافظة تعز اليمنية دفع إتلاف الإغاثة الإنسانية للتصريح بأن تعز تشهد منذ خمسة أشهر كارثة إنسانية وحذر من حصول مجاعة بسبب استمرار الحرب والحصار الأمر الذي أدى إلى إعلان المحافظة منطقة منكوبة من قبل الحكومة وضع تعانيه تعز بالتزامن مع توقف بعض المستشفيات عن العمل بسبب غياب الدعم ونقص الأدوية وزيادة عدد الحالات التي تستقبلها نتيجة القصف العشوائي ويأتي ذلك في ظل لتوقف الموازنات الحكومية المعتمدة والخاصة بالخدمات الصحية والغذائية والماء والكهرباء والبيئة منذ إبريل نيسان الماضي كان المفترض أن نقدم الخدمات الطبية على مدى 24 ساعة لم يقتصر الأمر على نقص الأدوية وقلة الإمكانات فهناك احتياجات عاجلة أخرى تشمل مياه والمشتقات النفطية والبيئة في عندنا عدم توفر مادة الديزل بشكل مستمر عدم توفر المياه بشكل مستمر وكيل محافظة تعز أكد أن الحكومة اعتمدت مليون دولار من ضمن خطة عاجلة لإغاثة المحافظة إلا أنه لم يصل منها سوى مائتي ألف دولار فقط ما دفع العديد من المواطنين إلى البحث عن بدائل سريعة خصوصا في مجال النظافة التي أصبحت تمثل تحديا حقيقيا للمحافظة رغم قلة الإمكانات المادية ويبقى الوضع الانساني يتفاقم في تعز خصوصا في ظل دعوات حكومية لحماية المدنيين من حرب إبادة يشنها ميليشيا جماعة الحوثي في اليمن