رخصة رسمية للغناء والموسيقى بساحات طوكيو العامة
اغلاق

رخصة رسمية للغناء والموسيقى بساحات طوكيو العامة

10/09/2015
تتحول أطراف حديقتي يوجه الشهيرة في وسط طوكيو إلى ساحات للفني في أيام العطل ونهاية الأسبوع المغنون والعزف من الشبان يأتون إلى هنا ليعرف الناس بموهبتهم وليكسب المال بالعمل كفنانين متجولين هذه المهنة لا تدر دخلا كبيرا لكنها أصبحت يستهوي أفئدة أعداد متزايدة من الشبان بفضل نمط الحياة المتحررين من القيود الذي توفره كثير من صديقاتي يعملن في وظائف إدارية لكن حياتهن مليئة بالالتزام وضغوط نفسية في الشركات أما أنا فلا أستطيع تحملها لذلك قررت أن أعمل فنانة متجولة إزداد الفنانون المتجولون في طوكيو بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة فسنت بلدية العاصمة قانونا يحدد الأوقات والأماكن التي يسمح لهم بإقامة عروض فيها لم يعد العمل في الشركات الكبيرة حلما لدى فئة واسعة من الشبان اليابانيين حتى أن بعضهم أصبح يجد في نمط حياة الفنانين المتجولين الحريات التي يبحث عنها وتلقى رغبته هؤلاء الشبان في الهروب من بيئة العمل الصارمة تفهما ودعما داخل المجتمع الياباني منطقة سانيا في ضواحي طوكيو تضم الكثير من النزل الصغيرة ويقصدها الفنانون الشبان الذين يأتون من المدن الأخرى والمناطق الريفية السيد تمرا يدير نزل هنا وقد بنى استوديو يستخدمه نزلاؤه من الفنانين المتجولين حلم جيلنا كان الحصول على وظيفة ضمن جيش من الموظفين والعمال المنضبطين لكن الزمن تغير والشبان الحق في اختيار نمط الحياة الذي يناسبهم وناظرا كي للفنانين المتجولين ببناء استوديو يتدربوا فيه لطالما عرف المجتمع الياباني أنه مجتمع تقليدي محافظ يغني بصوت واحد لكن الحياة العصرية التي أصبحت تطغى عليه جعلت لكل فرد لحنا يحلو له ترديده الجزيرة طوكيو