النظام السوري يتوسع في استخدام البراميل المتفجرة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

النظام السوري يتوسع في استخدام البراميل المتفجرة

08/08/2015
تلتهم مختلف جبهات القتال في كل أنحاء سوريا بين قوات النظام ومعارضيه ومع ما يبدو أنه تقلص في قدرات النظام البشرية في أغلب الجبهات أصبح النظام يركز في الآونة الأخيرة بصورة واضحة على قصف مواقع معارضيه بالبراميل المتفجرة والصواريخ مع تحاشي اشتباكات الأرضية إلا في نطاق ضيق جدا غالبا ما تفرض المقاومة إحداثياته يبدو ذلك واضحا في مدينة داريا حيث تواصل قوات النظام قصف أحياء المدينة السكنية منذ نحو أسبوع دون اعتبار لعدد القتلى والجرحى المدنيين بين سكانها أو الدمار الكبير الذي أصاب بنيتها ودون أن تنجح في وقف ما سمتها المعارضة المسلحة عمليات لهيب داريا التي توغلت عبرها في المدينة وسيطرت على مواقع هامة قرب مطار المزة العسكري الاستراتيجي أحد أهم مقار القيادة الأمنية والعسكرية لقوات النظام في غضون ذلك يضل محور الزبداني في ريف دمشق أيضا بعيدا عن سيطرة النظام الكاملة رغم المعارك التي يخوضها مع مساندي من عناصر حزب الله وغيرهم مع المعارضة على مدى أكثر من خمسة أسابيع ورغم القصف الكثيف والمستمر بالبراميل المتفجرة على مواقع المدينة كما تتعرض مناطق مختلفة بمحافظة إدلب للقصف الكثيف أيضا حيث تسيطر المعارضة على الريف الغربي منذ أواخر يوليو الماضي دون أن يغير القصف من هذا الوضع أو يساعد في استعادة السيطرة على المواقع التي تحكم المعارضه القبضة عليها ويكثف النظام القصف أيضا على المواقع المفتاحية الواقعة تحت سيطرة المعارضة بريف محافظة حمص التي تتوسط سوريا وتربط جنوبها بالشمال والساحل والشرق فقد فشل حصار النظام المضروب على تلك المناطق منذ نحو عامين في إنهاء سيطرة المعارضة تتغير أساليب المواجهة في سوريا إذا حسب ظروف كل طرف من أطرافها لكن الثابت في كل هذا هو سقوط عشرات الضحايا من السوريين العزل ونسائهم وأطفالهم ودمار منازلهم وبنية مدنهم حينما تستخدم الآلة العسكرية العمياء شديدة التدمير دون أدنى مراعاة لآثارها على البشر