سلطات كركوك تطرد النازحين العرب من مخيماتها
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

سلطات كركوك تطرد النازحين العرب من مخيماتها

31/08/2015
لم يعد العراقي يتحرك في بلاده بحرية ويتنقل بين محافظاته أينما شاء بداية تقسيم ام نهاية وطن حيث أصبح العراقي منبوذا داخل وطنه إذ لم يعد ممكنا للنازحين من العرب السنة البقاء في مخيمات النزوح في محافظة كركوك شمال بغداد أو حتى في بيوت مستأجرة أو فنادق بعد قرار السلطات فيها إبعاد أي نازح مهما كان عرقه أو طائفته كما يقولون عن مدينة كركوك السلطات هنا أمهلتهم أيام لكي يعودوا وأبلغتهم أنها ستتخذ إجراءات ضد الرافضين قد تكون اقصى من ظروف نزوحهم هذه يتمنى النازحون اليوم قبل الغد الرجوع إلى ديارهم كما يقولون لكن المرة دفعهم إلى الخيام فلا مناطقهم آمنة وللاستقرار فيها عاد كما كان كما أن المليشيات مسيطرة على مناطقهم هي الأخرى تمنعهم من العودة إليها بعد إخراج تنظيم الدولة منها يخشى القائمون على كركوك الغنية بالنفط والمتنازع فيها بين العرب والكرد والتركمان من أي تغيير سكانيا لصالح العرب أمر تبرر السلطات به إخراج النازحين آن الأوان يرجعون لكن إذا يريدون يخلقون مشاكل يغيرون تبغرافية مدينة كركوك هم بها محافظ بها مجلس بأسعد ما نقبل يعكرون الجو لكركوك أما النازحون فيؤكدون أنهم يتوقون للعودة إلى ديارهم بمجرد استتباب الأمن فيها دونما حاجة إلى إكراههم على العودة عود على بدء فتضيق على النازحين من العرب السنة لا يتوقف من أهل الوطن الواحد مرة بطلب كفيل أو كفلاء وأخرى بطردهم من المخيمات إلى مناطقهم التي لم تعرف الاستقرار بعد ناصر شديد الجزيرة