محاولات لإنعاش قرية الهوارية التونسية سياحيا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

محاولات لإنعاش قرية الهوارية التونسية سياحيا

30/08/2015
الهوارية مدينة بعيدة عن الأنظار رغم تميز مقوماتها الطبيعية والجغرافية وبقدر ما ساهم ذلك في إبعادها عن صخب الحياة فقد حرمها من انعاشها اقتصاديا وثقافيا عبد العزيز فلاح في إحدى قرى الهوارية يشاركوا مع نشطاء في المدينة في إحياء ما أطلق عليها إسم اليوم الثقافية للفت الانظار إلى ما تتميز به منطقتهم الغنية بالمنتجات الفلاحية والتراثية والترويج لها خارج الإطار المحلي ومن خلال هذا اليوم الثقافي نؤكد على أن المنطقة تحتاج إلى فضاءات ثقافية إلى بنية أساسية إلى مميزات حضارية مختلفة حتى تكون المنطقة كما تونس بلد التسامح والحرية والمحبة وما يميز مدينة الهوارية وجمعها مقاومات الجمال الطبيعي في خاصية تكاد تتفرد بها عن غيرها من المدن في تونس فالبحر هنا يسحر زائره بسكينته وبيئة مواجه التي تلامس سفح الجبل الذي يطوقه غير أن هذه المنطقة الساحلية على جمالها تفتقر إلى مرافق سياحية تنعشها وتبرزها للعالم كأحد أجمل الأقطاب السياحية وأهما في تونس يتساءل الزائرون للهواري كيف لا تكون هذه المدينة الساحرة بجمال بحرها وطبيعتها وهدوءها ضمن أهم الوجهات السياحية في تونس وكيف تبقى رغم مميزاتها طبيعية في عيون المستثمرين في القطاع السياحي ميساء الفطناسي الجزيرة الهوارية تونس