"لجنة الخبز" لتخفيف آثار الحصار على ريف حمص
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

"لجنة الخبز" لتخفيف آثار الحصار على ريف حمص

03/08/2015
عادت ام كفاح وزوجها لتحضير الخبز على الموقد البدائي بعد أن أقلعوا عن ذلك منذ سنوات طويلة فكميات الخبز القليلة التي توفرها الأفران المتبقية هنا في ريف حمص لا تسد حاجة السكان فعائلة أبي كفاح البالغ عدد أفرادها عشرة أشخاص تحصل على ربطة خبز واحدة بشكل يومي لا تكفي ثلاثة أشخاص دفع استهداف قوات النظام الأفران وتدميرها ووقف إمدادات الطحين عن مناطق ريف حمص دفع بالمعارضة هنا إلى العمل الجاد للتغلب على هذه المشكلة حيث عمدت إلى إنشاء لجنة الخبز التي تتلخص مهمتها في تأمين القمح من الفلاحين وتوفير الطحين للافران بأسعار منخفضة وذلك عن طريق إنشائها عددا من المطاحن هذه مبادرة من شأنها أن تخفف من احتكار تجار السوق السوداء للطحين والتحكم في الأسعار طبعا هي لجنة مهامها هي تأمين مادة القمح من الفلاحين المعروف نحن منطقة زراعية طحن هلقمح هذا بمطاحن خاصة توزيعه على الأفران خبز الطحين ثم توزيع الخبز على مراكز التوزيع على الناس تعمل اللجنة من خلال المطاحن على توفير ثلاثة أطنان من الطحين بشكل يومي وتبيعها للأفران بسعر منخفض يصل إلى نصف سعر التكلفة بدعم يصل إلى سبعين في المائة خطوة من شأنها أن تخفض من سعر ربطة الخبز المباعة للمدنيين أزمة انقطاع الطحين ما أن تختفي حتى تعود للظهور من جديد أزمة دفعت المعارضة هنا بريف حمص إلى اتخاذ خطوات جادة من شأنها أن تخفف من حدة الحصار المفروض على الريف جلال سليمان الجزيرة ريف حمص الشمالي