"العدالة والتنمية" و"الشعب الجمهوري" يبحثان تشكيل حكومة بتركيا
اغلاق

"العدالة والتنمية" و"الشعب الجمهوري" يبحثان تشكيل حكومة بتركيا

03/08/2015
خمسة لقاءات أولية عقدها أخيرا حزب العدالة والتنمية وحزب الشعب الجمهوري أشرس معارضيه على مدى السنوات الثلاث عشرة الماضية اللقاءات التي تمت على مستوى الوفود خصصت في تحضير تقرير يعرض على زعيم الحزبين عن فرص تشكيل حكومة ائتلافية بينهما ناقشنا جميع الأمور من منطلق المسؤولية ويبقى أن يقيم كل زعيم حزب مع أعضاء حزبه تقاريرنا في حال الحزبين أن المفاوضات يمكن أن تستمر فإن اللقاءات الأولية هذه ستتحول إلى مفاوضات نهائية في حال لم يجد الحزبان تطابق فإن المفاوضات ستنتهي عند تلك النقطة وتتركز المفاوضات بين الطرفين في خمسة بنود أساسية هي تغيير النظام التعليم واتباع نهج جديد في السياسة الخارجية التركية وحصر مسيرة الحل للقضية الكردية بالبرلمان إضافة إلى العمل على وضع دستور جديد للبلاد يضمن الحريات ويعزز الديمقراطية وتعزيز النظام الإنتاجي على حساب النظام الاقتصادي الاستهلاكي أن لقاءاتنا هي من أجل الوصول إلى إنشاء ائتلاف يكون قادرا على حل المشاكل المتراكمة عبر الزمن والقضاء على التهديدات التي تواجه البلاد لم يصدر عن هذه الجولات الأولية بين حزب العدالة والتنمية وحزب الشعب الجمهوري ما يشير بقوة إلى أن ائتلافا حكوميا يمكن أن يجمعهما فما هو رأي الشارع في ذلك يشكل الحزبان مجتمعين خمسة وستين بالمائة من أصوات الناخبين وفقا لنتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة ولديهم معا في البرلمان ثلاثمائة وتسعة وثمانون نائبا من أصل 550 لا اعتقد ان ائتلافا حكوميا يمكن أن يجمع الحزبين وحتى أن تم ذلك فلن يستمر طويلا فللحزبين افكار متضادة تماما يجب أن يتم تشكيل ائتلاف بين الحزبين فلا يجب هدر مزيد من الأموال على انتخابات أخرى وفي حال فشل الحزبان في تشكيل حكومة ائتلافية فإن فرص الذهاب إلى انتخابات مبكرة تبدو أكثر ترجيحا خصوصا مع وجود رغبة بذلك لدى حزب الحركة القومية ثاني أكبر أحزاب المعارضة وانعدام فرص التوافق بين العدالة والتنمية وحزب الشعوب الديمقراطي الكردي في ظل الأوضاع الأمنية والعسكرية الحالية المعتز بالله حسن الجزيرة أنقرة