حماية طيور البطريق في جنوب أفريقيا
اغلاق

حماية طيور البطريق في جنوب أفريقيا

27/08/2015
البطريق أو البنك طائر لطالما اقترن اسمه بالمحبب من اليف الحيوان لكن الفصيلة التي نشاهدها هنا تتميزوا عن المعروف منها بأنها من النوع النادر الذي يسكن المناطق الدافئة ويعيشون على الرمال هذه الكائنات تتعرضون لما يمكن أن يعتبر هجمة على بيئتها الطبيعية شواطئي كيب تاون في جنوب إفريقيا المعقل الوحيد لتلك الطيور في القارة السوداء أعداده سجلت تناقص قارب بنسبة تسعين في المئة عما كانت عليه عام ألفين وعشرة نعتقد أن سبب ذلك تناقص هو ازدياد عمليات صيد الأسماك من قبل الإنسان الأمر الذي يحرم البطريق من مورد لدائه الوحيد مع ازدياد أعداد السكان يزداد احتكاك البشر بالحياة الطبيعية لكن الجيد هنا هو الحرص على حماية البيئة ومن أجل ذلك يقوم العلماء بين الفينة والأخرى بإطلاق طيور البطريق التي أعيد تأهيلها إلى الحياة الطبيعية من المهم جدا الحفاظ على موارد الغذاء البطريق الإفريقي فهو قد بات مهددا بالانقراض وأعداده للأسف ماضية بالتناقص المختصون يعلمون أن جهودهم في حماية البطريق الإفريقي ستزداد صعوبة طالما أن هناك إنسان يبحث دائما عن مرات عدة جديدة لممارسة أنشطته الحياتية وغالبا من أجل المتعة غير رقابهم بما يلحقه من أذى في البيئة الطبيعية