معسكرات تأهيل للمقاومة اليمنية في عدن
اغلاق

معسكرات تأهيل للمقاومة اليمنية في عدن

24/08/2015
من أفراد المقاومة يؤدون الطابور الصباح داخل معسكر تدريب قيمة لتأهيلهم تمهيدا لضمهم إلى الجيش والشرطة يقوم على التدريب خبراء من الجيش الوطني بهدف رفع مستوى الاستعداد لمن سيتولون حماية مدينة عدن ومؤسساتها في قادم الأيام نريد أن نجهز الأفراد ونقوم بمهام موكلة لنا من وزارة الدفاع ممثلة بالأخ وزير الدفاع ورئيس الجمهورية شبان من مختلف المناطق توافدوا إلى هذا المعسكر منذ أن قررت الحكومة تضم مع أفراد المقاومة الشعبية إلى الجيش والشرطة خلى مبنى إدارة شرطة عددا من العاملين فيه فمعظم مقار الشرطة دمرت بالحرب مع ميليشيا الحوثي وصالح وتسعى دول التحالف العربي بقيادة السعودية لإعادة تأهيل تلك المنشأة من أجل مباشرة العمل الأمني من خلالها لا توجد مليشيات تسيطر على عدن أو على أجزاء من عدن أو على مديريات أو على حتى على مواضع عندنا خطة لتأهيل القوة السابقة ولدينا خطة لتأهيل شباب المقاومة الذي يعمل معنا اليوم جنبا الى جنب في أقسام الشرطة وفي كل النقاط على طول أرض المحافظة ينتشر أفراد المقاومة في الشوارع لتأمين المدينة في ظل الفراغ الأمني الذي أحدثته الحرب لكن مخاوف السكان تتزايد مع انتشار السلاح بشكل عشوائي صعود الدولة إلى فرض بسط سيطرتها بشكل كامل على عدن وهو ما يعني أن الأمور سوف تنتقل من مرحلة الحسم العسكري إلى الحسم الميداني في كافة أنحاء مرافق الدولة ويؤكد القائمون على مركز شرطة الشيخ عثمان أنهم مستعدون للعمل فيه حالما تستكمل بعض التجهيزات التي أتلفت خلال الحرب وهي المشكلة التي تعاني منها معظم مراكز الشرطة في عدن ويأمل سكان عدن أن تنتهي المظاهر المسلحة من الشوارع والأحياء وأن تعود قوات الشرطة والجيش مدعومة بأفراد المقاومة إلى ممارسة دورها الطبيعي لإعادة الاستقرار وضبط الأمن في المدينة سمير النمري الجزيرة عدن