تنديد بهدم إسرائيل مساكن لفلسطينيين بالضفة الغربية
اغلاق

تنديد بهدم إسرائيل مساكن لفلسطينيين بالضفة الغربية

23/08/2015
استكثر الاحتلال على ماهر وعائلته حتى هذه الخيام فأصبحوا مشددا في العراء يشعر الاحتلال سكان التجمعات البدوية في منطقة الخان الأحمر شرق القدس المحتلة وكأنهم خطر على الأمن يمنع توسيع المستوطنات حال ماهر لا يختلف عن حال محمد الذي كان يسكن في خيمة وسط المنطقة التي تسميها إسرائيل إي وان هنا لا شوارع ولا مدرسة ولا يصل إليها من الماء إلا ما ندر هنا مقطع من المنطقة التي تعرف باي وان ومن هنا تسعى إسرائيل لفصل شمال الضفة الغربية عن جنوبها وتطويق القدس بالمستوطنات لإكمال حلم مشروع القدس الكبرى ولا تقف فقط وحدها التجمعات الفلسطينية إذن دون التنفيذ بل أيضا الكثير من دول العالم والمؤسسات الدولية إحدى وثلاثون منظمة دولية خرجت عن صمتها فدانت عمليات الهدم التي كان آخرها الاثنين الماضي مؤسسات كثيرة منها تقدم دعما ماليا من خلال الاتحاد الأوروبي إلى سكان القدس والمناطق المصنفة جيم وهي مناطق وفق ما هو مظلل باللون الأزرق في هذه الخريطة تشكل ستين في المائة من مساحة الضفة الغربية قلقون جدا من عمليات الهدم وعلى المجتمع الدولي أن يجبر إسرائيل على وقف بناء المستوطنات خصوصا ما يحدث في المنطقة جيم ما تقوم به إسرائيل يمنع قيام دولة فلسطينية ويجعل الفلسطينيين يعيشون في رعب دائم منذ بداية العام هدم الاحتلال قرابة خمسين منشأة ومسكن في القدس المحتلة وفي المنطقة المصنفة شين هدم أكثر من ثلاثمائة وستين مسكنا ومنشأة فشرد 500 فلسطيني نصفهم من الأطفال جيفار البديري الجزيرة شرقي القدس المحتلة