استمرار القصف الجوي والمدفعي المكثف على بلدات الغوطة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

استمرار القصف الجوي والمدفعي المكثف على بلدات الغوطة

22/08/2015
تستمر قوات النظام في نهجها الدموي منذ أكثر من أربعة أعوام مكان الفاجعة هذه المرة هو دوما التابعة للغوطة الشرقية التي شهدت قصفا مزدوجا من قبل الطائرات النظام ومدفعيته المتمركزة في محيط دمشق هذا القصف المكثف أسفر عن قتل وجرح عشرات من المدنيين غالبيتهم من الأطفال والنساء وذلك إثر انهيار 4 أبنية على ساكنيها ورغم ضعف الإمكانات ضم الأهالي جهودهم إلى جهود فرق الإنقاذ لرفع الأنقاض والبحث عن ناجين ومع أن الأهالي التزموا منازلهم حفاظا على أرواحهم جراء الهجمة الشرسة التي أطلقها النظام منذ أيام وراح ضحيتها في دوما وحدها أكثر من 400 مدني بين قتيل وجريح فإن مآسي الباحثين عن احبابهم لا تنتهي فما أن يجتمعوا لإنقاذ من تهاوت البنايات فوق رؤوسهم حتى تعاود قوات الأسد استهدافهم بالقذائف والصواريخ القصف شمل أيضا مدن وبلدات مسرابا وأربين وحرستا ومديرا في الغوطة فقتل وجرح مدنيين آخرين وألحق أضرارا جسيمة بالأبنية السكنية والممتلكات وقد قتل النظام خلال الشهر الجاري في الغوطة ما يعادل أكثر من سدس قتل الكيمياوي حيث مزقت البراميل المتفجرة والصواريخ أجسادهم وبعثرت اشلائهم