سجون مصر تئن تعذيبا
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

سجون مصر تئن تعذيبا

02/08/2015
لم ترطبت مرحلة التي تلت انقلاب الثالث من يوليو 2013 في مصر فقط بالاعتقالات السياسية لمعارضي النظام إنما ارتبطت أيضا بوفاة المحتجزين رهن الاعتقال وذكر أن عددهم منذ تاريخ الانقلاب بلغ نحو 262 وتتحدث المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا الآن عن وفاة ثلاثة معتقلين يومي الأول والثاني من اغسطس نتيجة حالة الإهمال الطبي السائدة بالمعتقلات وان السلطات تعزز من سياسة افلات رجال الأمن من العقاب بدلا من إجراء تحقيقات جادة فيما جرى واتخاذ تدابير جادة لمنع تكرارها ويخشى أن تكون حياة عشرات الآلاف في هذه السجون مهددة بشكل أو بآخر طالما انتقدت الإدارة الأمريكية ونشطاء امريكيون انتهاكات النظام الرئيس عبد الفتاح السيسي للمبادئ الأساسية للديمقراطية وسجل حقوق الإنسان في مصر ووصفت أحكام الإعدام الجماعية الصادرة بحق الرئيس المعزول محمد مرسي وآخرين بأنها تضر بسيادة القانون وتحوله من أداة للعدالة إلى أداة للقمع ودعا الكونغرس الأميركي أكثر من مرة إدارة أوباما للضغط على نظام السيسي لإجراء إصلاحات في المجالين لكن الدلائل المختلفة الراهنة تشير إلى أنه رغم تلك المواقف وتشديد إدارة الرئيس أوباما مع حلفاء أميركا والأوروبيين وغيرهم على الايفاء بمبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان كشرط للامتداد وتطوير التعاون مع الدول إلا أنها لم تستخدم ذات الأسلوب في تعاملها مع نظام السيسي لوضع حد لممارساته تلك مما جعله يمضي على ذات النهج بل قفزت واشنطن فوق ذلك لتجري الآن حوارا إستراتيجيا مع مصر يقوده وزير خارجيتها هو الأول من نوعه منذ ست سنوات وتقدم لها طائرات إف ستة عشر دون الحصول على أي التزامات تتعلق بالأمرين من نظام السيسي وغير ذلك من جوانب الدعم الأخرى خاصة فيما يتعلق بعنوان الحرب على الإرهاب ويطرح الأمر أسئلة مريبة حول الإستراتيجيات المعلنة وغير المعلنة لأميركا وحلفائها وهل استطاع النظام السيسي إقناعهم بغض الطرف عن سجله في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان مقابل عنوان مكافحة الإرهاب الفضفاض وإلى متى يمكن أن يستمر هذا الوضع