عشائر الأنبار تطالب الحكومة بتسليح مقاتليها
اغلاق
خبر عاجل :رئيس الحكومة الكاتالونية: البرلمان سيصوت على إعلان الاستقلال إذا استمر القمع

عشائر الأنبار تطالب الحكومة بتسليح مقاتليها

19/08/2015
مؤتمر تحرير الأنبار في بغداد يشهد عراكا بين ممثلي المحافظة الذين يفترض أنهم اجتمعوا لتوحيد المواقف وتنسيق الجهود لاستعادة محافظاتهم وإعادة أهلها الذين أرغمتهم ظروف الحرب على هجر ديارهم ما يحدث هنا لا يختلف كثيرا عما يحدث في أرض المحافظة فريق يؤيد هذا الطرف وفريق يؤيد ذاك وكلا يتهم الآخر بالخيانة بينما يسعى الساسة لتوحيد الخطاب وتركيز جهود لا يبدو أصحابها على قلب رجل واحد وجدد المطالبة بدعم أكبر لكم دعم لا يتوقف عند تجهيز السلع أو توفير المؤنه بل يتعداه إلى توفير كافة الظروف الموضوعية اللازمة لهذا النص مقابل ذلك مازالت الدعوة إلى سن قانون من للحرس الوطني تقدم رجلا وتؤخر أخرى منذ نحو سنة في أرض المعارك تستمر المواجهات بين القوات العراقية وتنظيم الدولة لاستعادة الرمادي مركز محافظة الأنبار تسليح الحشد الشعبي من عشائر الأنباء مثل إخوانهم الحشد الشعبي من محافظات الوسط او الجنوب لكي يستطيعوا أن يؤدوا دورهم في التحرير بشكل مؤثر ومشرف وإما تسليحهم لا يتناسب حجم التحديات تحديات تقول وزارة الدفاع إن قواتها تحقق تقدما باتجاه الرمادي بينما تؤكد مصادر تتطابق رواياتها أن الوصول إلى الرمادي قد يكون أمرا بعيد المنال على الأقل في الوقت الحاضر في هذه المواجهات التي أدت إلى تدمير المرافق الأساسية للمدن بالمنطقة لا بديل عن العشائر في معركة الأنبار رغم ما يشوب الأمر من خلافات تعزى إلى حسابات سياسية ضيقة لدى أطراف المعادلة قناعة جعلت لسان حال أهل الأنبار يقول إنه ما من مخلص للمحافظة إلا أبناؤها ومهما طال الزمن