اعتصامات التيار المدني في البصرة احتجاجا على تجاهل العبادي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اعتصامات التيار المدني في البصرة احتجاجا على تجاهل العبادي

19/08/2015
هنا أمام مبنى محافظة البصرة جنوب العراق يواصل من يسمون أنفسهم بالتيار المدني اعتصامهم المعتصمون يرون أن إجراءات رئيس الوزراء حيدر العبادي لم تلامس حتى الآن جوهر مطالبهم وأن زيارته الأخيرة إلى البصرة تجاهلتهم عن قصد العبادي ليس إجا على مطالب البصرة وجماهير البصرة ومتظاهرين ومعتصمي البصرة إنما جاء على مطالب الشركات النفطية لمحافظة البصرة رمزية خاصة في موجة المظاهرات التي يشهدها البلد منذ أكثر من شهر منها انطلقت الشرارة الأولى وفيها سقط قتلى وجرحى من المتظاهرين خلال الأيام الماضية لا تقتصر المظاهرات على البصرة فهذه شوارع محافظة كربلاء تظاهر المئات من المزارعين أمام مبنى الحكومة المحلية ومجالس المحافظات واتهموهم بالإهمال المتعمد للقطاع الزراعي هذا القطاع الذي طالما ووصف بالنفط الدائم إذا ما حظي بدعم الحكومة أمر يقول المزارعون إنهم يفتقدونه اليوم لا يختلف الحال في محافظة بابل حيث خرج مئات الفلاحين احتجاجا على تأخر دفع الحكومة ثمنا محصولي القمح والشعير كانت اشترتهما منهم قبل أكثر من سبعة شهور وهدد هؤلاء باعتصامات مفتوحة في المحافظة والعاصمة بغداد مشهد المظاهرات يتسع ويتسلل إلى قطاعات إنتاجية وخدمية بدأت تلوح باعتصامات مفتوحة لكن الأنظار تبقى متجهة إلى ميدان التحرير في العاصمة بغداد وميادين المدن الرئيسية الأخرى الجمعة المقبلة