هدوء حذر في شبوة بعد سيطرة المقاومة اليمنية عليها
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

هدوء حذر في شبوة بعد سيطرة المقاومة اليمنية عليها

17/08/2015
هدوء نسبي تشهده محافظة شبوة في جنوب اليمن بعد استعادة المقاومة الشعبية السيطرة عليها كآخر معقل لميليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي صالح من المحافظات الجنوبية التي اقتحمتها في مارس آذار الماضي السلطات المحلية في المحافظة تسعى لتطبيع الأوضاع وتوفير أجواء آمنة ليتمكن الأهالي من ممارسة حياتهم بصورة طبيعية بينما توعد محافظها المخربين والخارجين عن القانون بعقاب رادع سيطرة المقاومة على شبوة مهدت الطريق أمام مرحلة جديدة من عملية السهم الذهبي التي انطلقت لاستعادة السيطرة على المحافظات التي وقعت في قبضة الحوثيين وقوات صالح سيطرة المقاومة على شبوة أهمية قصوى عسكريا واستراتيجيا لأنها تقع في طريق يربط بين محافظات عدة وقد شكلت معقل رئيسي مليشيا الحوثي وقوات صالح في جنوب البلاد ومخزن إمداد لها ويعد استقرار الأوضاع في شبوة محطة مهمة لتأمين عدن والمحافظات الأخرى التي تسيطر عليها المقاومة وكذلك منطلقا للمقاومة من أجل استكمال مهمة السيطرة على باقي المحافظات وهو ما تجلت بوادره في سيطرة المقاومة على أجزاء واسعة من مديرية مكيراس الرابطة بين محافظتي أبين في جنوبي اليمن والبيضاء في وسط اليمن وعقدت فر الاستراتيجية التي شكل وجود الحوثيين فيها خطرا كبيرا على مناطق واسعة من أبين وتخوض المقاومة في مكيراس معارك ضارية وحرب شوارع مع الحوثيين وقوات صالح التي عمدت إلى قصف منازل المواطنين بنيران الدبابات ومدافع الهاون فيما يعد تأكيدا على تقدم المقاومة وتراجع الحوثيين وصالح الذين غدوا يبحثون عن مخرج يقيهم ضربات المقاومة